زفاف ملكي في بريطانيا لشقيقة دوقة كامبريدج

الاثنين 2017/05/22
حضور أمني مكثف لحفل زفاف أسطوري

لندن – اهتمت وسائل الإعلام البريطانية بصورة كبيرة بزفاف شقيقة دوقة كامبريدج، كيت ميدلتون، زوجة الأمير وليام ابن ولي العهد البريطاني الأمير تشارلز، الذي أقيم السبت في كنيسة القديس مارك في أنغلفيلد.

وتزوجت بيبا ميدلتون شقيقة الأميرة كيت من المصرفي جيمس ماثيوز في زفاف وصف بالأسطوري والذي شهد حضور عدد من العائلة المالكة البريطانية، وعدد واسع من مشاهير السياسة والفن والرياضة.

ومن أبرز حضور حفل الزفاف الأميران ويليام وهاري، ونجم التنس السويسري روجيه فيدرير.

وظهرت بيبا، البالغة من العمر 33 عاما، وزوجها جيمس في فيديو، وهي ترتدي ثوب الدانتيل الأبيض الأنيق.

وأظهر الفيديو الزوجين يغادران الكنيسة، التي تبعد حوالي 80 كيلومترا عن غرب لندن، ووسطهما بعض الأطفال.

وكسرت دوقة كامبريدج، ما وصف بالتقاليد الملكية، حيث سعت طوال الحفل للتواري عن أعين الكاميرات والأنظار، حتى لا تخطف الأضواء من شقيقتها في حفل زفافها. كما انتشرت صورة لها وهي تلعب دور الوصيفة لشقيقتها الصغرى، وتعدل وضع فستانها، قبل دخولها إلى الكنيسة.

وكان “الزفاف الملكي” شهد حضورا أمنيا مكثفا.

كما تمت توصية الحضور بعدم نشر أي صور أو فيديوهات تخص حفل الزفاف على مواقع التواصل الاجتماعي.

24