زوّار دبي حائرون بين البرغر بالذهب والمجبوس الإماراتي

يلتقي محبو الطعام وفنون الطهي لمدة 17 يوما في دبي لتذوق واكتشاف ألذ الأطباق وأشهى الوجبات المتنوعة من عدة بلدان من العالم خلال فعاليات “مهرجان دبي للمأكولات”، الذي انطلقت نسخته الرابعة الخميس تحت شعار “تذوق أشهى النكهات”.
الثلاثاء 2017/02/28
برغر بذهب عيار 24 قيراطا في مهرجان دبي للمأكولات

دبي - تتزين شطيرة برغر مكونة من أربع شرائح من اللحم مغطاة بطبقة من الذهب عيار 24 قيراطا، لتثير شهية زوار مهرجان دبي للمأكولات الذي شرع في تقديم مجموعة من الفعاليات الترفيهية والعروض الترويجية للطعام منذ الخميس الماضي، وذلك بحضور عدد من أشهر الطهاة في العالم.

وقدمت شطيرة برغر الذهب الفخمة شركة “ذا روداري” من المملكة المتحدة.

وقال بيتر ماي الطاهي في “ذا روداري” إن “دبي مدينة عظيمة. الحياة فيها تعج بالكثير من الناس من كافة أنحاء العالم. وكنوع من التكريم قمنا بإعداد برغر خاص. وهو نوع من التجارب الفخمة والفاخرة والجميلة في الطهي”.

وأضاف “تتكون شطيرة برغر الذهب من 4 طبقات من لحم البقر (نوع واجيو)، بالإضافة إلى طبقة تعلوها من الذهب عيار 24 قيراطا. وهناك القليل من كبد الأوز. نحن نريد أن نضمن أننا نستخدم النكهات الطازجة”.

ويباع البرغر بسعر باهظ وهو 230 درهما إماراتيا أي ما يعادل 62 دولارا أميركيا.

ويضم المهرجان الذي تستمر فعالياته حتى 11 مارس المقبل عربات متنقلة للطعام تجمع أصنافا مختلفة من المأكولات والأطباق من مختلف أنحاء العالم.

ويقدم المهرجان العديد من الأنشطة والعروض الترويجية بمشاركة أبرز مشاهير الطهاة، وبدأ يشهد حضورا جماهيريا واسعا من المقيمين والسياح على حد سواء منذ نهاية الأسبوع الماضي.

ومن الفعاليات التي يتضمنها المهرجان “كانتين الشاطئ”، و”أسبوع دبي للمطاعم”، و”الجواهر الخفية”، و”الشواء الكبير”، بالإضافة إلى حملة “تذوق واربح” الترويجية.

وانطلق كرنفال العائلة “دارنيفال” يوم الجمعة في “فستيفال باي” بدبي، وتميز بعروض طهي مباشرة قدمها أشهر الطهاة العرب، منهم الشيف محمد أورفه لي، ودعد أبوجابر ودارين الخطيب، فيما قدم كل من الشيف كريم حيدر وليلى فتح الله عروضا مباشرة للطبخ يوم السبت.

ويجتمع 30 مطعما فاخرا من جميع أنحاء دبي من خلال فعالية “أسبوع مطاعم دبي” لتقديم قوائم طعام متميزة مؤلفة من ثلاثة أطباق شهية حصرية على مدى 10 أيام كما سيحصل محبو المذاقات المميزة على فرصة حصرية لتناول أشهى وجبات العشاء من إعداد أشهر الطهاة العالميين.

ويسلط المهرجان في نسخته الرابعة الضوء على المأكولات الشعبية المحلية والعالمية أيضا، حيث ينتقل الزوار إلى تذوق أنواع مختلفة من الأطعمة التي تقدمها المطاعم المشاركة، ومعظمها من مأكولات الشارع أو “ستريت فود” من مختلف مناطق العالم، حيث تتجمع عربات الأكل التي أتت من الولايات المتحدة وبريطانيا وسنغافورة وغيرها من بلدان العالم، في مكان واحد لتحضير أشهى الوجبات السريعة لعشاق الطعام.

وتكشف فعالية “الجواهر الخفية” لمحبي الطعام عن أفضل المطاعم الشعبية في دبي والتي يجهلها الوافدون والسكان، وسيتمكن المشاركون في الفعالية من الإدلاء بأصواتهم لمطعمهم المفضل، والدخول في سحب للفوز بجائزة مميزة.

وتعكس فعاليات المهرجان سنويا مدى التنوع الغني في المأكولات والأطباق الشهية من المطاعم الأوروبية والهندية والباكستانية إلى المخابز الإيرانية والمطاعم اللبنانية التي تقدم الشاورما اللذيذة وغيرها من الأطباق والخيارات، فيما تقدم أشهر الأكلات التقليدية في الإمارات مثل “اللقيمات” و”المجبوس” في المطاعم الشعبية الإماراتية.

وتعود فاعلية “كانتين الشاطئ” للمهرجان بأحدث التقنيات والوصفات في مجال الغذاء متيحة للعائلات فرصة اكتشاف المأكولات المميزة للعديد من البلدان بتكلفة مناسبة، مع تخصيص ألعاب للأطفال، وتنظيم أنشطة رياضية على الشاطئ، مع فقرات ترفيهية.

ويمكن الاستمتاع بأجواء حفلات الشواء بفضل فاعلية “الشواء الكبير” التي تتخللها ورش تحضير الطعام المخصصة للكبار والصغار تحت إشراف الطهاة.

24