زياش: لن ألعب للمنتخب المغربي في وجود رينارد

أصبحت القطيعة واضحة للعيان بين الفرنسي هيرفي رينارد المدير الفني للمنتخب المغربي، وحكيم زياش المحترف في صفوف أياكس أمستردام الهولندي. وأسدل الستار بشكل نهائي على هذه القضية بإعلان زياش رفضه الانضمام إلى معسكرات منتخب الأسود، طالما بقي رينارد مديرا فنيا للفريق.
السبت 2017/04/08
التألق مع أياكس لم يشفع لزياش

الرباط - قال حكيم زياش لاعب وسط أياكس أمستردام الهولندي إنه لن يلعب للمنتخب المغربي ما دام الفرنسي هيرفي رينارد مدربا لأسود الأطلس. وقال زياش في تصريحات صحافية “لن ألعب لمنتخب المغرب ما دام رينارد مدربا.. الخلاف شخصي.. قلت قبل ذلك إن سبب استبعادي لا علاقة له بكرة القدم، وكنت محقا في ذلك”.

وأضاف اللاعب، “لست نادما على شيء.. قد يرحل رينارد يوما لأنضم من جديد إلى المنتخب المغربي.. مستقبلي ما زال ممتدا مع منتخب الأسود، ولا أشك في هذا”. وكان رينارد تعرض لانتقادات كبيرة قبل بطولة أمم أفريقيا التي احتضنتها الغابون بسبب تعمده استبعاد زياش من قائمة الأسود، رغم تقديم اللاعب مستويات كبيرة بالدوري الهولندي.

وبرر رينارد في مناسبات عديدة أسباب استبعاد زياش بأنه لا يدخل ضمن خططه ويرفض الجلوس احتياطيا، وهو ما نفاه اللاعب الذي وصف مبررات رينارد بغير الصحيحة. ورفض المدرب أي وساطات من أجل إنهاء خلافه مع اللاعب المغربي الشاب.

يذكر أن اللاعب سبق وقال إنه لا يفهم أسباب استبعاده، مشيرا إلى أنها لا علاقة لها بكرة القدم، لافتا إلى أنه يقدم مستويات كبيرة مع فريقه، وفي النهاية لا تتم دعوته إلى المنتخب.

وبخصوص موقفه من استبعاد حكيم زياش قال هيرفي رينارد “هناك من قال قبل أمم أفريقيا إنني ارتكبت حماقة كبيرة باستبعاد هذا اللاعب ولن ننجز شيئا من دونه، إلا أننا عبرنا للدور الثاني”. وتابع “زياش له إمكانيات مهمة لكنه حاليا ليس من خططي ولا يدخل حساباتي”.

وجاء قرار اللاعب المغربي كما أدلى به لوسائل إعلام مختلفة بهولندا، ليرد على تصريحات رينارد الأخيرة، والتي أعلن من خلالها المدرب خروج اللاعب من حساباته الفنية. وتجاهل رينارد استدعاء زياش قبل مواجهة الرأس الأخضر بعد أسابيع قليلة من تعيينه مديرا فنيا للمنتخب، ما شكل المفاجأة الأولى للجماهير في مارس من العام الماضي في التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية 2017.

بعد غيابه عن مواجهة كوت ديفوار قرر رينارد استبعاد زياش نهائيا من صفوف الأسود مدرجا الغياب ضمن خانة التمرد

وبرر مدرب الأسود قراره بأن زياش لديه بنية جسدية لا تساعده على القيام بالواجبات كما ينبغي في المباريات التي تلعب خارج المغرب، وتحديدا دول الجنوب في أفريقيا، لكنه وعد بأن يكون لزياش دور في وقت لاحق.

وكرر رينارد فعلته مع زياش في مباراة الإياب أمام الرأس الأخضر بمراكش، وبدا أن مبرر الأدغال الأفريقية مجرد تمويه للأسباب الحقيقية خلف تجاهل رينارد للاعب الذي كان يقدم مستوى رائعا بالدوري الهولندي. واصل رينارد تجاهله زياش وأسقطه من حساباته في أولى مباريات تصفيات المونديال في شهر أكتوبر من العام الماضي أمام الغابون، ليتأكد اللاعب من جديد أنه خارج الخدمة لأسباب غامضة.

بعدها بأسابيع قليلة وجه رينارد بطاقة الدعوة لزياش للانضمام إلى معسكر الفريق لمباراة كوت ديفوار ضمن ثاني جولة برسم تصفيات كأس العالم، إلا أن اللاعب رفض الحضور هذه المرة، وأرسل متأخرا تقريرا طبيا من أياكس أمستردام أكد من خلاله إصابته. وبعد غيابه عن مواجهة كوت ديفوار قرر رينارد استبعاد زياش نهائيا من صفوف الأسود مدرجا الغياب ضمن خانة التمرد على قراراته واختياراته الفنية، وأبلغ رئيس اتحاد الكرة فوزي لقجع بالأمر.

وقبل التوجه للغابون ساق رينارد مببررات كثيرة لاستبعاد زياش، منها ما هو فني خالص، ومنها ما هو غامض لتتأكد الحقيقة مؤخرا بعد الضغط على المدرب لتوجيه الدعوة للاعب لحضور الودية المقبلة للأسود أمام هولندا، الأمر الذي رفضه الفرنسي، ورد عليه اللاعب بالمقاطعة.

وحسب تقارير صحافية إنكليزية فإن فريق ساوثهامبتون دخل على الخط من أجل ضم اللاعب المغربي حكيم زياش. وقد يكون زياش صفقة كبيرة للفريق الإنكليزي الذي يضم في صفوفه المغربي الآخر سفيان بوفال. ويرتبط زياش بعقد مع أياكس لغاية صيف 2021.

وأشارت تقارير صحافية إيطالية سابقة إلى أن زياش يعد هدفا أساسيا لفريق روما الإيطالي. من ناحية أخرى يسعى نادي طرابزون سبور التركي إلى التعاقد مع المغربي زياش. وذلك لسد الفراغ في مركز صناعة اللعب في الفريق.

وحاول طرابزون ضم زياش من تفينتي ولكنه فشل بسبب اختلاف الطرفين حول القيمة المالية للصفقة. ويعد زياش هدفا للعديد من الأندية في أوروبا للانضمام إلى صفوفها كليفربول الإنكليزي، ومارسيليا وباريس سان جرمان الفرنسيين. وحدد النادي الهولندي في وقت سابق سعر بيع نجم الفريق في حالة رحيله عن صفوفه الصيف المقبل بقيمة 60 مليون يورو.

22