زيزو ممتعض من هولاند بسبب بنزيمة

الخميس 2016/10/20
زيدان: ما قاله هولاند مزعج جدا

مدريد - لم تعد القضية التي تلاحق نجم ريال مدريد الأسباني ومنتخب فرنسا لكرة القدم كريم بنزيمة خاصة بالرياضيين فقط، بل حتى السياسيون أدلوا بدلوهم في ذلك، بمن فيهم الرئيس فرنسوا هولاند.

ورغم أن هولاند لا يفوت الفرصة في كل مناسبة لإظهار كرهه الشديد لظاهرة العنصرية، فإنه بدا متناقضا في تصريحاته لا سيما حينما تحدث عن بنزيمة، إلى درجة أن البعض وصفه بالمنافق.

ووجه الرئيس الفرنسي الذي لاحقته الفضائح منذ توليه السلطة في 2012، عبر كتابه الجديد الذي صدر مؤخرا بعنوان “لا ينبغي على الرئيس أن يقول” انتقادات لاذعة إلى بنزيمة، إذ أشار إلى أنه تخلى عن شخصيته كرياضي بسبب تورطه في قضية فالبوينا.

وقال أكبر شخصية سياسية في فرنسا في كتابه إن “بنزيمة ليس مثالا للأخلاق بعد تورطه في قضية صديقه السابق بالمنتخب ماتيو فالبوينا”.

وأبدى زين الدين زيدان، مدرب نادي ريال مدريد ونجم المنتخب الفرنسي السابق الحاصل على كأس العالم لكرة القدم في 1998، انزعاجه الشديد من وصف هولاند للاعب بنزيمة، ذي الأصول الجزائرية، بالمثال سيّء الأخلاق.

وخلال مؤتمر صحافي قال “عندما يتحدث أحدهم عن لاعب أو مجموعة لاعبين فهذا يزعجني، من الطبيعي أن تتعرض لانتقادات في عملك، لكن لا يجب أن تسمع أشياء غريبة، ما قاله هولاند مزعج جدا”.

واستبعد زيدان الملقب بـ”زيزو” مناقشة هذه القضية التي تثير جدلا واسعا في فرنسا، مع هولاند بداعي الارتباطات الكثيرة مع ناديه.

وكان موقف هولاند، خلال مارس الماضي، على عكس موقف رئيس الوزراء مانويل فالس ووزير الرياضة باتريك كانر، اللذين طالبا باستبعاد بنزيمة من منتخب “الديوك” بعد تفجر تلك الفضيحة في نوفمبر العام الماضي.

ورأى حينها أن “كريم بنزيمة هو مثال للانضباط والالتزام”، بل وقال للوزيرين اللذين وقفا ضد استدعاء اللاعب “ابتعدا عن الحماقات”.

12