سارة عادل تتهم قناة الجزيرة بإثارة الفتن

السبت 2013/08/31
مذيعة "شبابيك" تنتقد سياسة قناة "الجزيرة"

القاهرة- رغم أن بدايتها لم تكن في الغناء، فهي مذيعة وإعلامية انطلقت في برنامج "شبابيك" على قناة "دريم"، وكان من أشهر البرامج قبل قيام الثورة؛ وذلك لأنها خريجة إعلام فكان من الطبيعي أن تعمل في مجال دراستها. الآن عشقها الأساسي تحول للغناء، لذلك عادت إليه وغنت لمصر بعد ثورة يناير.

هي الفنانة والإعلامية سارة عادل، التي تحدثت مؤخرا لتقول إن الإعلام المصري الآن إعلام محايد غير متحيز، مؤكدة أنها لا تنكر الأخطاء التي وقعت خلال ثورة 25 يناير وهذا يرجع حسب رأيها إلى أن كل الشعب كان في حالة من التخبط، وكان هناك معلومات كثيرة غير مفهومة بالشكل الصحيح، وكانت الآراء متعددة، لكن في الفترة الأخيرة ترى أن الإعلام المصري أصبح واعي بالشكل الكافي، فهو يعمل على تغطية الأحداث بشكل متكامل بدون زيادات أو فبركة. لكن بالصوت والصورة والدلائل.

وتضيف سارة لتؤكد أنها تعترض بشدة مع سياسة وأداء قناة "الجزيرة" لأنها غير محايدة، وهدفها إشعال الموقف وإثارة الفتن، فأغلب أخبارها لم يكن له أساس من الصحة، وعكس الحدث الحقيقي، والإصرار على أن ثورة 30 يونيو هي مجرد انقلاب لا علاقة له بإرادة الشعب المصري؛ فبالتالي افقدهم المصداقية في التغطية الإخبارية للأحداث. بالإضافة إلى إشعال الفتنة ما بين المؤيدين والمعارضين.

24