سالمان لـ"العرب": رفضنا طلب الشركة المصرية الكويتية إنشاء مطار

أكد وزير الاستثمار المصري لـ”العرب” أن القاهرة تمكنت من تحويل نصف مذكرات التفاهم التي تم توقيعها في قمة شرم الشيخ إلى عقود استثمار، وأنها تعمل لتحويل 25 مذكرة تفاهم لعقود حقيقية.
الأربعاء 2015/06/17
سالمان: مشاركة القطاع الخاص في مشاريع الطاقة عززت ثقة المستثمرين

قال أشرف سالمان وزير الاستثمار المصري لـ”العرب” أن الحكومة رفضت طلب الشركة المصرية الكويتية إنشاء مطار لتسوية النزاع في أزمة أرض العياط غرب القاهرة.

ووصف الاقتراح الذي تقدمت به الشركة بأنه “خروج عن الأعراف التي يتم التعامل بها مع مستثمريين عقاريين”، وأن الشركة وافقت على تقديم اقتراحات جديدة.

وترجع مشكلة الشركة إلى قيامها بشراء 26 ألف فدان بمنطقة العياط بمحافظة الجيزة قبل نحو 15عاما، بغرض إقامة مشروع زراعي عليها، وبعد استصلاح نحو 10 آلاف فدان وزراعة 3 آلاف فدان منها، أخطرتها الحكومة المصرية بعدم القدرة على مدها بالماء اللازم للزراعة. ثم غيرت الشركة نشاطها من زراعي إلى عقاري وطالبتها الحكومة المصرية بسداد نحو 6 مليارات دولار نظير تغيير النشاط، لكن الشركة هددت برفع دعوى تحكيم دولي ضد مصر لحسم المشكلة.

وأوضح الوزير أن الحكومة أرسلت للشركة خطابا أكدت فيه استعدادها الكامل للتفاوض وحل مشكلتها، في إطار وضع مقترحات وحلول عقلانية للتفاوض عليها، مشيرا إلى أنه تم منح الشركة أقصى تسهيلات يتم تقديمها لمشروع عقاري، وهو ما لم يسبق تقديمه لأي مستثمر من أكبر جهة سيادية في مصر.

وتوقع أن ترسل الشركة مقترحات جديدة خلال الأيام المقبلة تتضمن حلولا تعزز من حل مشكلة الشركة في مصر، موضحا أن إجمالي مذكرات التفاهم التي تم تحويلها إلى عقود استثمار حقيقية، بعد مؤتمر شرم الشيخ الاقتصادى بلغت 14.1 مليار دولار.

50 مليــــار دولار قيــــمة مذكرات التفاهم التي وقعتها الحكومة في مجال النفط والطاقة

وأضاف أن تلك العقود شملت قطاعات الإسكان والعقارات والسياحة، بينها مشاريع لمستثمرين مصريين وسعوديين.

ونظمت مصر خلال شهر مارس الماضي، مؤتمرا اقتصاديا عالميا بمنتجع شرم الشيخ، بهدف انقاذ الاقتصاد من عثرته وتسويق فرص الاستثمار في مصر عالميا.

ورصد تقرير للمجموعة المالية هيرميس حول المؤتمر أن حجم العقود والاتفاقيات ومذكرات التفاهم، التي شهدها مؤتمر “مصر المستقبل لدعم وتنمية الاقتصاد المصري” بلغت نحو 185 مليار دولار.

وأوضح الوزير سالمان أن الحكومة تستهدف خلال الفترة المقبلة تحويل 25 مذكرة تفاهم إلى عقود استثمار حقيقية، بعد أن دخلت المذكرات مرحلة التفاوض، لافتا إلى أن نسبة تحويل مذكرات التفاهم إلى عقود استثمار وصلت إلى نحو 50 بالمئة.

وكانت الحكومة المصرية قامت بدراسة أكثر من 120 مشروعا في إطار الاستعدادات للمؤتمر الاقتصادي، 52 بالمئة منها في قطاعات النقل والدعم اللوجيستي والإسكان والمرافق وتم إعداد قائمة نهائية تضم 60 مشروعاً.

وأكد أن الحكومة أصبحت مؤهلة للجلوس على مائدة المفاوضات مع المستثمرين العرب والأجانب، للاستثمار في السوق المصرية، خاصة أن بيئة الاستثمار باتت مهيأة بشكل كبير أمام المستثمرين، مضيفا أن الحلول التى عرضتها الحكومة في مجال الطاقة بالمشاركة مع القطاع الخاص عززت من ثقة هؤلاء في الاستثمار بمصر، فضلاً عن التشريعات التي تحمي المستثمرين.

185 مليار دولار حجم العقود ومذكرات التفاهم المبرمة في مؤتمر مصر المستقبل

وأضاف أن الحكومة وقعت نحو 13 مذكرة تفاهم في مجال النفط والطاقة بقيمة إجمالية بلغت أكثر من 50 مليار دولار. وأوضح سالمان أن بقاء البورصة المصرية ضمن مؤشر مورغن ستانلي للأسواق الناشئة جاء بعد تهيئة الحكومة المصرية لمناخ الاستثمار بسوق المال وهو الدور الرئيسي للحكومة.

وفقد المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية إي.جي.أكس 30 الذي يقيس أداء أنشط 30 شركة مدرجة في البورصة نحو 4 بالمئة من قيمته خلال الستة أشهر الماضية.

وأضاف وزير الاستثمار أن الحكومة قامت بدراسة التشريعات المتعلقة بسوق المال، وجاء على إثرها إلغاء الضرائب على أرباح البورصة، كما أنها تعتزم طرح بعض الشركات الحكومية في البورصة لزيادة رؤوس أموالها. وأكد سالمان أمس لـ”العرب” أن الحكومة تدرس زيادة رؤوس أموال الشركات القابضة التابعة للحكومة المصرية من خلال البورصة.

وأشار إلى أن الحكومة تدعم البورصة بشكل معنوي، لقناعتها بأهمية سوق المال كأداة تمويل، كما أنها تعكس الوضع الاقتصادي في البلاد. وقال إن زيارة الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي الأخيرة إلى ألمانيا، كانت إيجابية بدرجة كبيرة، ليس للاتفاقيات التي تم توقيعها فقط، بل أيضا لأن السياسة والاقتصاد وجهان لعملة واحدة.

وشدد على أن تأييد المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل استكمال مساندتها السياسية لمصر، والاستجابة لدعوة الرئيس السيسي بزيارة مصر قريبا، يفتح آفاقا جيدة أمام المستثمرين من ألمانيا وغيرها، ويعزز الثقة في الاقتصاد المصري.

11