سانشيز الأعلى أجرا في إنكلترا

الأربعاء 2018/01/24
سانشيز سيتقاضى 450 ألف يورو أسبوعيا

دريد - انضم اللاعب التشيلي أليكسيس سانشيز إلى صفوف مانشستر يونايتد قادما من أرسنال، وذلك بعدما أعلن الناديان الإنكليزيان عن إتمام الصفقة رسميا. وجاء ذلك بعد جدال طويل استمر عدة أسابيع انتشرت خلالها إشاعات وتكذيبات.

وقالت صحف إسبانية إن سانشيز أصبح بعد انتقاله إلى "الشياطين الحمر" اللاعب الأعلى أجرا في الدوري الإنكليزي بالإضافة إلى انضمامه إلى قائمة اللاعبين الأعلى أجرا في العالم أيضا. وكشفت وسائل إعلام أن سانشيز (29 عاما)، نجم منتخب تشيلي، سيتقاضى 450 ألف يورو أسبوعيا.

وكان عقد سانشيز مع أرسنال سينتهي بانتهاء الموسم الجاري، إلا أنه لم تكن لديه رغبة في التجديد بسبب رفض النادي تلبية مطالبه المالية، لينتقل إلى مانشستر يونايتد مقابل 23 مليونا و600 ألف يورو سنويا حتى عام 2022.

وكان التعاقد مع سانشيز أحد أهداف مانشستر سيتي، بقيادة مدربه الإسباني بيب غوارديولا، ولكنه انسحب من الصراع على ضمه بسبب المبلغ المالي الكبير الذي رصده جاره مانشستر يونايتد لإتمام هذه الصفقة.

يونايتد لن يكتفي بالتعاقد مع سانشيز هذا الشتاء، بل هناك أجندة صفقات أخرى يسعى النادي لإبرامها في نهاية الموسم

ودخل سانشيز بهذا الراتب الكبير إلى قائمة اللاعبين الأعلى أجرا في العالم خلف الأرجنتيني ليونيل ميسي (35 مليون يورو سنويا) والبرتغالي كريستيانو رونالدو (21 مليون يورو) والبرازيلي نيمار دا سيلفا (36 مليون يورو)، بالإضافة إلى البرازيليين هالك (20 مليون يورو) وأوسكار (24 مليون يورو)، اللذين يلعبان في الدوري الصيني.

ولن يكتفي مانشستر يونايتد الإنكليزي، ومدربه البرتغالي جوزيه مورينيو بالتعاقد مع أليكسيس سانشيز من أرسنال هذا الشتاء، بل هناك أجندة صفقات أخرى يسعى النادي لإبرامها بنهاية الموسم الجاري.

وفي هذا الصدد كتبت صحيفة مانشستر إيفينينج نيوز “على مشجعي اليونايتد توقع توقيع اسم جديد إضافي في خط الهجوم خلال الصيف".

وأضافت أن احتمال غاريث بيل يعود مرة أخرى، وبغض النظر عن مستقبل المدرب زين الدين زيدان فإن ريال مدريد يستعد لتغييرات جذرية في خط الهجوم، حيث يستهدف أسماء مثل إيدين هازارد وهاري كين.

في سياق متصل تفوق مانشستر يونايتد الإنكليزي بفارق بسيط على ريال مدريد الإسباني ليبقى النادي صاحب الإيرادات الأكبر في العالم، حسب تقرير “موني ليغ” (دوري كرة القدم المالي) لمكتب ديلويت، وذلك في ظل النمو الكبير لأندية البرميرليغ.

وهذه المرة العاشرة التي يتصدر فيها يونايتد الترتيب، بإيرادات بلغت 676 مليون يورو (828 مليون دولار أميركي) لموسم 2017-2016، وبفارق 1.7 مليون يورو عن العملاق الإسباني.

وأكد يونايتد تعاقده مع المهاجم التشيلي أليكسيس سانشيس من أرسنال، مقابل التخلي عن لاعب وسطه الأرميني هنريك مخيتاريان، وذلك في صفقة ستجعل من المهاجم التشيلياني اللاعب الأعلى راتبا في الدوري، بقيمة 570 ألف يورو أسبوعيا قبل حسم الضرائب، حسب ما ذكرت تقارير صحافية.

واحتل برشلونة الإسباني المرتبة الثالثة، في النسخة الـ21 من تقرير شركة الاستشارات البريطانية التجارية، يليه بايرن ميونيخ الألماني ومانشستر سيتي وأرسنال الإنكليزيان.

وعرفت إيرادات الأندية الـ20 الأولى لموسم 2017-2016 نموا بلغ 6 في المئة بقيمة 7.9 مليارات يورو، وهو رقم قياسي جديد.

وكان تتويج يونايتد بلقب الدوري الأوروبي “يوروبا ليغ” (المسابقة الرديفة لدوري أبطال أوروبا) عاملا هاما في ارتفاع عائداته المالية، فيما تعززت أرقام ريال بعد تتويجه بلقبي دوري الأبطال والدوري الإسباني.

وكان لافتا تواجد 10 أندية إنكليزية في ترتيب العشرين الأوائل، وهو رقم قياسي، بإيرادات بلغت 3.8 مليار يورو، نتيجة دخلها من الموسم الأول لحقوق النقل التلفزيوني الجديدة.

وتعد عائدات البث التلفزيوني الأكثر دعما لخزائن الأندية، إذ بلغت 45 في المئة من مجمل الإيرادات، وهناك تكهنات متزايدة بأن أمثال أمازون وفيسبوك قد يصبحون لاعبين جديين في عملية ضخ الأموال للأندية.

قال تيم بريدج المدير الأول في مجموعة الأعمال الرياضية في ديلويت “لدوري كرة القدم المالي نكهة إنكليزية خاصة هذه السنة، ومع حقوق النقل الجديدة والأداء في المسابقات القارية التي أدت إلى نمو إيرادات البث لأكثر من نصف مليار جنيه استرليني للأندية العشرين الأوائل، فهذا لا يشكل مفاجأة”.

وأضاف “في حين تبدو البرميرليغ في خضم مناقصة حقوق الدورة المقبلة بدءا من 2019-2020، فإن هذه النتائج ستكون حاسمة في تحديد التكوين طويل الأمد لدوري المال".

وللحلول بين العشرين الأوائل، تعين على الأندية الحصول على إيرادات تناهز 200 مليون يورو، وهو ضعف القيمة المطلوبة لتصنيف 2010، حسب ما أضافت ديلويت.

23