سان جرمان يحرز كأس الأبطال الفرنسية

نيمار يعود إلى حمل ألوان فريقه للمرة الأولى بعد خمسة أشهر من إصابته، وجيجي بوفون يخوض أول مباراة رسمية له مع سان جرمان، بعد انتقاله من يوفنتوس.
الأحد 2018/08/05
السادسة على التوالي

شينزين (الصين) - أحرز باريس سان جرمان لقب كأس الأبطال الفرنسية في كرة القدم للمرة السادسة تواليا، بفوزه السهل بتشكيلة شابة على موناكو 4 -صفر  السبت في مدينة شينزين الصينية.

وسجل للفائز الأرجنتيني أنخل دي ماريا في الدقيقتين 33 و90+2، ولاعب الوسط الشاب كريستوفر نكونكو في الدقيقة 40، والمهاجم الأميركي الشاب تيموثي وياه في الدقيقة 67.

وهذا اللقب الثامن والسادس تواليا لسان جرمان في المسابقة التي تعد بمثابة الكأس السوبر، والثاني تواليا ضد موناكو وصيفه الموسم الماضي في الدوري المحلي.

وشارك النجم البرازيلي نيمار أغلى لاعب في العالم، في الدقيقة 76 من المباراة بدلا من لاعب الوسط الإيطالي ماركو فيراتي، ليحمل ألوان فريقه للمرة الأولى بعد خمسة أشهر من إصابته، كما خاض الحارس الإيطالي المخضرم جيجي بوفون (40 عاما) مباراته الرسمية الأولى مع سان جرمان، بعد انتقاله من يوفنتوس الإيطالي.

وغاب عدد كير من نجوم الفريقين عن التشكيلة الأساسية، فإلى جانب نيمار جلس المدافع البرازيلي ماركينيوس والظهير ليفين كورزاوا ولاعب الوسط الأرجنتيني جيوفاني لوسيلسو على مقاعد البدلاء، وغاب المهاجمان الأوروغوياني إدينسون كافاني والشاب كيليان مبابي أحد أبرز نجوم فرنسا بطلة العالم في مونديال روسيا الأخير، والظهير البلجيكي توما مونييه وقلب الدفاع الدولي بريسنيل كيمبيمبي.

وكان المدرب الألماني لسان جرمان توماس توخل كشف أنه لا يريد المخاطرة بالدفع بنيمار (26 عاما)، وذلك بعد تجربته المخيبة مع البرازيل في مونديال روسيا.

وكانت مشاركة نيمار في مونديال روسيا مهددة بعد غيابه عن سان جرمان منذ فبراير 2018 بسبب كسر في مشط القدم تعرض له خلال مباراة في الدوري ضد مرسيليا، لكنه تعافى في الوقت المناسب ليكون حاضرا مع منتخب بلاده في كأس العالم التي أحرزتها فرنسا على حساب كرواتيا بنتيجة 2-4.

في المقابل، غاب عن موناكو مهاجمه الكولومبي راداميل فالكاو، وظهيره الدولي جبريل سيديبيه والحارس الكرواتي الدولي دانيال سوباسيتش.

23