ساو باولو يقيل مدربه الأرجنتيني كريسبو

هرنان كريسبو بدأ مهمته في بلاد السامبا على وقع قيادة ساو باولو للفوز بلقب الولاية منهيا 9 أعوام من الصيام عن الألقاب للنادي.
الجمعة 2021/10/15
نهاية متوقعة

ساو باولو (البرازيل) - أعلن نادي ساو باولو البرازيلي إقالة مدربه الأرجنتيني المهاجم الدولي السابق هرنان كريسبو على خلفية تردي نتائج الفريق، وعيّن الحارس البرازيلي السابق روجيريو سيني خلفا له.

وكان كريسبو البالغ 46 عاما، تسلم المهمات الفنية للفريق في فبراير الماضي، وذلك بعد ثلاثة أسابيع من قيادته مواطنه المتواضع نادي ديفنسا إي غوستيسيا للفوز بلقب مسابقة "سوداميريكانا".

وأكد ساو باولو في بيان أن الطرفين توصلا إلى “اتفاق متبادل بعد مفاوضات بين المدرب وأعضاء من نادي الـ"تريكولوري". وبدأ كريسبو مهمته في بلاد السامبا على وقع قيادة ساو باولو للفوز بلقب الولاية في مايو الماضي، منهيا 9 أعوام من الصيام عن الألقاب للنادي.

غير أن الأمور أخذت منحى مغايرا لمهاجم ميلان الإيطالي وتشيلسي الإنجليزي السابق مع بداية الدوري البرازيلي هذا الموسم، حيث تزامن تراجع أداء ساو باولو مع خروجه من الدور ثمن النهائي لمسابقة كوبا ليبرتادوريس، الموازية لدوري أبطال أوروبا.

وأشار النادي في بيان آخر إلى أن أسطورة النادي سيني (48 عاما)، وقع عقدا لتدريب الفريق حتى ديسمبر 2022. وقال ساو باولو إن “روجيريو سيني التقى بالفعل باللاعبين".

وسجل سيني خلال مسيرته التي أمضاها بين الخشبات الثلاث 132 هدفا، منها 69 ركلة جزاء و61 ركلة حرة، وهدفا بعد كرة عرضية. وسبق له أن أشرف في بداية مسيرته التدريبية في عام 2016 على ساو باولو، الذي أقاله بعد سبعة أشهر فقط بسبب سلسلة من النتائج المتواضعة.

وتعرض ساو باولو لضربة موجعة عقب قرار مدافعه المخضرم داني ألفيش في سبتمبر الماضي مغادرة النادي إثر خلاف على مبالغ مالية غير مدفوعة. وسقط ساو باولو في فخ التعادل في مبارياته الخمس الأخيرة، ليتراجع ترتيبه إلى المركز الـ13 في الدوري المحلي، متقدما بفارق 3 نقاط فقط عن أوّل الهابطين إلى الدرجة الثانية قبل 14 جولة من النهاية.

19