سبعيني يعبر بحر المانش سباحة

الجمعة 2014/08/22
رقم بالدوك القياسي قد لا يصمد فالمنافسة تتواصل مع استرالية تبلغ من العمر 73

سيدني - أصبح أسترالي في السبعين من العمر أكبر سباح يعبر بحر المانش وهو إنجاز احتفل به من خلال شرب بعض زجاجات الجعة “لأسباب طبية” محطما بذلك الرقم القياسي السابق لأكبر سباح يعبر المانش والذي سجل سنة 2011 من قبل رجل بريطاني يصغره بخمسة أشهر فقط.

وانطلق سيريل بالدوك من دوفر في إنكلترا واحتاج إلى 12 ساعة و45 دقيقة للوصول إلى الساحل الفرنسي عند كاب-غري- ني التي تبعد 34 كيلومترا.

وقد حطم في سن السبعين وتسعة أشهر الرقم القياسي السابق المسجل منذ عام 2011 باسم البريطاني روجير آلسوب الذي كان يصغره بخمسة أشهر.

وقال الرجل السبعيني لوكالة الأنباء الأسترالية لدى وصوله إلى فرنسا، مازحا “أحتسي بعض الجعة لأسباب طبية فقط لأتمكن من النوم".

وأوضح: ”بعد عشر ساعات من السباحة عرفت نصف ساعة صعبة وكنت قلقا بعض الشيء. كنت أعاني من ألم في ذراعي ولم أكن أتقدم كثيرا لكني انطلقت مجددا".

لكن رقمه القياسي قد لا يصمد طويلا فالأسترالية آيرين كيل تستعد لعبور المانش في الأيام المقبلة وهي في سن الثالثة والسبعين.

24