سبع فنانات عربيات يرسمن أحلامهن في معرض بالأردن

الخميس 2015/03/19
معرض يأتي للاحتفاء بالمنجز التشكيلي النسوي العربي

عمان- يتواصل في العاصمة الأردنية عمّان معرض فني لسبع فنانات عربيات تشكيليات حمل عنوان “7 في 7”، في دلالة لتقديم كل فنانة لسبع لوحات بالمعرض وهو من تنظيم غاليري بنك القاهرة- عمّان (غير حكومي).

وتشارك في المعرض كل من الفنانة الأردنية آية أبوغزالة، ومن البحرين لبنى الأمين، ومن لبنان ماجدة نصرالدين، ومن الإمارات فاطمة لوتاه، ومن سوريا راما المز، ومن الكويت مها المنصور، ومن العراق راجحة القدسي.

وقالت الفنانة الأردنية آية أبوغزالة إنها فرصة رائعة لأن تجتمع سبع فنانات عربيات لإبراز تجربتهن الفنية بشكل مشترك، وهي فرصة جميلة لتقديم تجارب المرأة العربية الفنانة رغم مدى الصعوبات التي تواجهها، وبخاصة في ندرة وقلة ما يتاح لها من فرص لتقديم معرفتها البصرية.

وأضافت أبو غزالة “نحن سعداء بإظهار النتاج الفني النسوي في العالم العربي، وقد تنوّعت اللوحات المعروضة من فن تجريدي وتعبيري وواقعي”. بدورها، قالت الفنانة اللبنانية، ماجدة نصرالدين، إن للفن رسالة واضحة إنسانية محضة، “فعندما أرسم أكون إنسانا آخر؛ أشعر بأني أتغلب على المشاكل التي تواجهني”. وأضافت نصرالدين “لديّ رغبة بأن ينشغل الناس بالجمال والألوان أكثر من أيّ شيء آخر، فنحن خلقنا لأن نستمتع بما وهبنا الله به من نعم”.

وحول طبيعة اللوحات التي قامت بعرضها، أوضحت أن أسلوبها يرتكز على موسيقى التجريد “فأرسم عالمي وأغطيه رويدا رويدا وأجعل منه نوافذ للمتلقي لينظر إلى العالم الموجود، وكي لا تكون لوحتي مجرّد سطح، عملت على تطويرها كذاكرة وذكريات وقصص وحياة، ثم أقوم بمراكمة الطبقات من القصص والشغف والحزن والألم، وأعود وأضع نوافذ تطلّ على هذه العوالم، بحيث يحاكي السطح العمق في اللوحة، ومن ينظر إلى اللوحة سيجد العديد من عوالمها في داخله”.

ويستمرّ المعرض حتى السادس عشر من أبريل القادم، ويأتي في إطار الاحتفاء بالمنجز التشكيلي النسوي العربي، ضمن سياسة الغاليري لتقديم المشهد الفني في الأردن والعالم العربي.

16