ستينية ألمانية تنجب 4 توائم بتلقيح صناعي

الاثنين 2015/05/25
أنغريت رونغيك لها 13 ابنا وسبعة أحفاد

برلين – تمكن أطباء ألمان من مساعدة سيدة تبلغ من العمر 65 عاما على ولادة 4 توائم بعد عملية إخصاب صناعي، حسب ما قالت شبكة “أر تي إل” التليفزيونية الألمانية.

وولدت أنغريت رونغيك ثلاثة توائم ذكور وأنثى واحدة في أحد مستشفيات برلين.

وتمت الولادة في الأسبوع السادس والعشرين للحمل، وأوضحت الشبكة أن الأطفال الأربعة، الذين ولدوا بعد حمل دام 26 أسبوعا، في صحة جيدة واحتمالات بقائهم على الحياة قوية.

والأطفال الأربعة الذين ولدوا بعملية قيصرية يوم الثلاثاء الماضي، يتراوح وزنهم بين 655 و960 غراما.

وتعد أنغريت أكبر سيدة تضع 4 توائم في هذا العمر ولها بالفعل 13 ابنا وسبعة أحفاد.

وقررت أنغريت غير المتزوجة حاليا أن تقوم بعملية إخصاب صناعي عندما طالبتها أصغر بناتها وسنها 10 سنوات بالحصول على أخ أصغر. ويعتبر نجاح عملية الإخصاب والحمل ثم الولادة في هذا العمر معجزة علمية غير مسبوقة، حيث تمت عملية الإخصاب في أوكرانيا وسط جدل إعلامي وطبي في ألمانيا.

وقالت أنغريت إنها تظن أنها ستبقى في صحة جيدة تسمح لها برعاية الأطفال، مؤكدة أن أراء الآخرين لا تهمها، وداعية في الوقت نفسه إلى أن يحاول كل شخص أن يحيا بالشكل الذي يريده.

وأضافت أنغريت التي تعمل مدرسة للغة الإنكليزية والروسية، وهي على وشك التقاعد هذا العام، أنها “صدمت عندما أخبرها الأطباء بأنها حامل بأربعة توائم، وعرضوا عليها إمكانية الإجهاض خوفا من عدم قدرتها على العناية بهم”.

ورغم ذلك لا تعد أنغريت أكبر سيدة في العالم تضع مولودا، حيث يدور جدل واسع حول هذا الأمر.

وتمكنت الأسبانية ماريا ديل كارمن من وضع توأمين في سن السادسة والستين سنة 2006، لكن آخرين يقولون إن الهندية أومكاري بانوار كانت في السبعين من عمرها عندما أنجبت توأمين سنة 2008.

24