سجناء هولنديون يحتجون على تأجير زنزاناتهم للنرويج

الخميس 2015/03/05
السجناء الهولنديين غاضبون لانهم سيخلون زنازينهم الفاخرة

لاهاي - رؤية منقشعة وحديقة وقن للدجاج، هي امتيازات قد يخسرها نزلاء سجن في شمال هولندا بعد استئجار أوسلو “زنازين فاخرة” فيه، لإيداع معتقلين نرويجيين في مقابل 25 مليون يورو، ما دفع بهؤلاء السجناء الهولنديين إلى مقاضاة حكومتهم.

وينص اتفاق وقعه أول الأسبوع وزير العدل الهولندي فريد تيفن ونظيره النرويجي اندرس انوندسن، على تأجير هذه الزنازين في سجن نورغرهافن لفترة 3 سنوات بهدف تقليص فترة الانتظار في النرويج.

وفي حال نقلهم إلى سجن “عادي” لاستبدالهم بنظراء نرويجيين، فسيتعين على السجناء الهولنديين إخلاء المكان الذي وصفته وسائل إعلام هولندية بـ”الزنازين الفاخرة”.

وقالت هيتي كريميرز محامية 17 على الأقل من هؤلاء السجناء المعتقلين “إنهم لا يريدون أن يقع نقلهم من مكان إلى آخر”.

ويعارض أقرباء السجناء النرويجيين ونقابات حراس السجون أيضا هذا الانتقال بدورهم، إذ أن هذا الاتفاق ينص على نقل 242 سجينا إلى بلد آخر يقع على بعد مئات الكيلومترات من أوسلو، إلا أن السلطات النرويجية تؤكد مع ذلك أن المسافة بين العاصمة وشمال النرويج أطول من تلك الفاصلة بين العاصمة النرويجية وهولندا.

ويمكن للسجناء الذين يقضون عقوبات طويلة في سجن نورغرهافن، زرع الخضار وتربية الدواجن والطبخ وخصوصا التأمل في الطبيعة الخلابة بالجوار، كما يمكنهم اختيار لون الجدار في الزنزانة مع إمكانية مشاهدة التلفزيون، وفق وسائل الإعلام الهولندية.

وتتوقع هولندا أن تفرغ 700 زنزانة في سجونها من شاغليها خلال السنوات الخمس المقبلة.

وتؤوي البلاد 550 سجينا بلجيكيا منذ العام 2010 في سجن بمدينة تيلبورغ في جنوب البلاد.

24