سجن ستة شباب إيرانيين لمحاولتهم نشر السعادة

الخميس 2014/05/22
الفيديو أغضب المحافظين الإيرانيين متهمين الشباب بالتخلي عن القيم الإسلامية

طهران –ألقت الشرطة الإيرانية القبض على ستة شباب، بتهمة “خدش الحياء العام”، لقيامهم بنشر نسخة إيرانية من أغنية “سعيد” أو”هابي” الشهيرة لويليام فاريل على موقع يوتيوب.

أفادت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية إيسنا أن السلطات الإيرانية ألقت القبض أول أمس الثلاثاء على ستة إيرانيين بتهمة “خدش الحياء” بعد أن نشروا فيديو يرقصون فيه على أنغام أغنية “هابي” (سعيد) الشهيرة في شوارع طهران.

وقالت صحيفة “لو موند” الفرنسية إن السلطات الإيرانية اتهمت الشباب الستة بارتكاب عمل غير أخلاقي.

وقد استطاعت أغنية “سعيد” من فيلم الرسوم المتحركة “أنا الحقير 2”، للمغني فاريل ويليامز، التي صدرت في نوفمبر الماضي، أن تحقق أكثر من 220 مليون مشاهدة على موقع “يوتيوب”.

وجعلت الأغنية التي كما يشير عنوانها إلى السعادة والدعوة إلى الأمل، سكان عواصم ومدن العالم يتهافتون لتسجيل وبث كليبات يظهرون فيها وهم يرقصون ويغنون على إيقاع الأغنية التي باتت كلماتها على شفاه الصغار والكبار.

وفي باريس وبرلين ودبي ولندن ومراكش وتونس وفي مدن عربية وعالمية أخرى نالت الأغنية شعبية كبيرة جعلتها تتصدر قائمة المبيعات الموسيقية في عدد من دول العالم لتصبح ظاهرة “هابي” ظاهرة فريدة من نوعها، تبعث رسالة حب وسلام اجتمعت حولها شعوب العالم باختلاف ألوانها الثقافية.

وقد ضم الفيديو في نسخته الإيرانية، والذي نشر في شهر مايو الجاري على موقع يوتوب، 3 فتيان، و3 فتيات لا يرتدين الحجاب يرقصون ويغنون على إيقاعات أغنية نجم البوب الأميركي فوق أسطح المباني والشوارع في العاصمة الإيرانية طهران.

لكن قائد الشرطة في طهران حسين ساجدينيا، وصف مقطع الفيديو بـ”المبتذل” و”السوقي”، وطالب الشرطة ووزارة الاستخبارات التحقيق في أمر هؤلاء الشباب، عبر التنسيق مع القضاء، حسب صحيفة “لوموند”.

وأغضب الفيديو القصير الذي يدعو إلى الفرح والسعادة المحافظين الإيرانيين، الذين يشكون من أن مواطنيهم، خاصة الشباب، “يتخلون عن القيم الإسلامية، وينصرفون إلى نمط حياة غربي بشكل كبير”.

وفي رد فعل على خبر إلقاء القبض على الشباب الستة، كتب ويليامز على موقع فيسبوك “إنه أمر أكثر من محزن أن يلقى القبض على هؤلاء الشباب بسبب محاولتهم نشر السعادة”. ويفرض القانون الإسلامي، المعمول به في إيران منذ عام 1979، على النساء تغطية أنفسهن من الرأس إلى أخمص القدمين، وتفرض غرامات على اللواتي يتحدين القانون.

24