سجين يشغل من السجن نساء في تهريب المخدرات

حسب بينات شرطة، النساء كن في الواقع يقمن بإيصال بضائع رخيصة الثمن خبئت فيها مادة الكوكايين، وكان وزن بعض المخدرات المهربة يبلغ عدة كيلوغرامات.
السبت 2019/05/25
الوقوع في شباك النت

 فرانكفورت – قام رجل ألماني يبلغ من العمر 49 عاما من داخل زنزانته في غانا، بتشغيل نساء في تهريب المخدرات دون علمهن.

وأعلن المكتب الاتحادي للشرطة الجنائية الألمانية يوم الجمعة أن الرجل الذي حُكم عليه بالسجن في غانا لمدة 12 عاما بتهمة الاتّجار بالمخدرات تم ترحيله إلى ألمانيا، مؤخرا، والقبض عليه عقب وصوله إلى مطار فرانكفورت بناء على أمر اعتقال من الادعاء العام في مدينة هاله الألمانية.

وجاء أمر الاعتقال عقب تحقيقات شاملة جرت في ألمانيا وأفريقيا وأميركا الجنوبية.

وفي عام 2014 انتبه المحققون لرجل يتحدث عبر مواقع التواصل الاجتماعي إلى نساء يأملن في إقامة علاقة عاطفية مع أوروبي.

وكان هذا الرجل ينصب شباكه للإيقاع بهن في غرامه ومن ثمة يعدهن بكسب آلاف اليوروات إذا قمن بإيصال شحنات ملابس مزعومة لمصممي أزياء من أميركا الجنوبية إلى أوروبا أو أفريقيا.

وبحسب البيانات، كانت النساء في الواقع يقمن بإيصال بضائع رخيصة الثمن خبئت فيها مادة الكوكايين، وكان وزن بعض المخدرات المهربة يبلغ عدة كيلوغرامات.

وذكرت السلطات أن “النساء اللاتي تم تشغيلهن بهذه الطريقة في تهريب المخدرات لاقين بعد ذلك مفاجأة غير سارة عند اعتقالهن”.

وتمكن الرجل بهذه الطريقة من تهريب ما يتراوح بين اثنين وأربعة كيلوغرامات من الكوكايين في 9 حالات، على الأقل.

وقادت التحقيقات إلى الرجل المشتبه به في عام 2015 ليتبين أنه يقضي فترة عقوبته في أحد سجون غانا. لكن بمجرد انقضاء المدة وبمجرد عودته إلى ألمانيا قبل أسبوعين، تم القبض عليه وإيداعه السجن على ذمة التحقيق.

ولم يتم تقديم أي تفاصيل إضافية حول حيثيات القضية والمدة المفترض أن يقضيها الرجل الأربعيني من جديد، كما لا يعلم مصير النساء اللاتي تورطن في الاتجار بالمخدرات بسبب وقوعهن في حبل الهوى عبر النت.

24