سرد أدبي لواقع السياسة الدولية في الشرق والغرب

الاثنين 2015/10/05
انهيار أوراق اللعب المتسلسلة أمام الجماهير التي لا اسم لها

بيروت - قدمت “الدار العربية للعلوم ناشرون”، مؤخرا، الترجمة العربية لكتاب “قطار الرافدين السريع: رحلة في التاريخ (تركيا – الكورد – الشرق الأوسط – الغرب)”، وهو مؤلف يقدم ضمنه صاحبه تشخيصا لواقع السياسة الدولية في الشرق والغرب، كما يعتبر سردا أدبيا وكتابة صحفية كخلاصة لتجربة المؤلف جنكيز تشاندار. الكتاب من ترجمة عبدالقادر عبداللي.

خلاصة كتاب تشاندار الذي يعتبر انعكاسا للتغيير الذي عاشته الدول العربية في القرن العشرين، حيث يعتبر مؤلف الكتاب أن وجه التاريخ تغير في الشرق الأوسط في مطلع 2011، فالحيويّات التي ظهرت مع مطلع عام 2011 أدت إلى انهيار أسماء اقترنت بأسماء بلدانها، وكأنها تدير هذه البلدان منذ الأزل حتى الأبد كانهيار أوراق اللعب المتسلسلة أمام الجماهير التي لا اسم لها.

ويرى الكاتب أنّ الشعوب البطلة والأفراد العاديين في القرن 21 حلوا محل الأبطال وصناع التاريخ في القرن العشرين، إذ لم يكن ثمة قائد تغيير ثوري أو بطل يدير الحركات الشعبية في مصر وسوريا.

ويضم الكتاب مقالات وحوارات أجراها مع شخصيات سياسية من تركيا والعراق والشام.

14