سرقة 10 كيلوغرامات من الشعر البشري بالهند

الخميس 2016/02/18
النساء يهبن شعورهن للمعبد تقربا

نيودلهي - قالت الشرطة الهندية إن ما يقرب من 10 كيلوغرامات من الشعر البشري سرقت من معبد هندوسي شهير في جنوب الهند.

وقال رجل الشرطة رام جوبال إن مجموعة من اللصوص سرقت 10 أكياس تحتوي على شعر بشري بقيمة 750 ألف روبية (10965 دولارا) من معبد سيمهاشلام.

ويستخدم الشعر البشري لصنع باروكات الشعر ووصلات لإطالة الشعر.

ويقع المعبد المخصص لتجسيد الإله الهندوسي فيشنو بالقرب من مدينة فيساخاباتنام في ولاية اندرا براديش.

ويقوم الآلاف من الزائرين الذين يفدون إلى المعبد بحلق شعورهم وتقديمها إلى الإله، ويعتبر ذلك تضحية رمزية منهم. ويقدم آخرون عملات أو سكرا بوزن أجسامهم إلى المعبد.

وتجدر الإشارة إلى عملية التبرع بالشعر شائعة في المعابد بجنوب الهند، وتقوم إدارة المعابد عادة بإجراء مزاد على الشعر، مما يجعل الهند من بين أكبر الدول المصدرة للشعر البشري في العالم.

وليست النساء الريفيات وحدهن اللواتي يتقربن بشعورهن، ذلك أن حتى النساء المتعلمات والمهنيات اللواتي يعشن في المدن يلجأن إلى ذلك. ولكن بدلا من أن يقدمن كامل شعورهن فإنهن يهبن خصلتين أو ثلاثا فقط للمعبد.

وتجني المعابد الملايين من بيع خصلات الشعر الأسود الكثيف لشركات تقوم بتصديره حول العالم، غير أن النساء اللواتي قدمنه لا يحصلن على أي شيء بالمقابل حيث أنهن يهبنه للمعبد تقربا.

24