سعود الفيصل: الأزمة لن تحل إلا بتغيير الدوحة لسياستها

الثلاثاء 2014/03/18
الرياض تتجه نحو تصعيد الضغوطات على قطر

الرياض- نقلت وسائل إعلام سعودية الثلاثاء عن وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل قوله إن الخلاف مع قطر بخصوص أمن الخليج لن يحل إلا إذا غيرت الدوحة سياستها في أول رد فعل سعودي رسمي على قرار سحب سفيرها من قطر.

كما تتجه دول بمجلس التعاون الخليجي نحو تصعيد ضغوطها على قطر المتهمة باتباع سياسة مضادة لمصالح المنطقة وخطرة على استقرارها، وذلك ردا على إصرار الدوحة على عدم التراجع عن نهجها السياسي ودعمها جماعات مصنفة إرهابية على غرار جماعة الإخوان المسلمين، وجماعة الحوثي في اليمن.

وبدا من خلال بعض التسريبات أن سحب سفراء كل من الإمارات والسعودية والبحرين من قطر، مجرّد إجراء أولي قد تتبعه إجراءات عقابية فعلية تكرّس عزلة قطر عن محيطها الخليجي.

وفي السايق ذاته أكدت مصادر أن وزراء خارجية في مجلس التعاون لدول الخليج العربية قرّروا نقل أية اجتماعات مُجدولة للمجلس وأجهزته من الدوحة إلى الرياض كأجراء عقابي من المقرر أن مقدمة لاجراءات أخرى ما لم تعدل قطر عن سياستها الخارجية التي لا تخدم أمس المنطقة والكف عن تدخلها في شؤون جيرانها الداخلية.

وقال مراقبون إن عملية سحب سفراء كل من السعودية والبحرين والإمارات من الدوحة كان بمثابة التحذير الأولي لقطر من أجل العدول عن دعمها للإخوان، لكن تعنتها وإصرارها على المضي قدما في سياسة لا تخدم أمن واستقرار المنطقة وتهدد بلدان الخليج بدرجة أولى دفع الرياض إلى اتخاذ المزيد من الاجراءات العقابية وفي ظل استمراراها في دعم التنظيمات المتطرفة.

وأضافت المصادر ذاتها أن خطوة نقل كل اجتماعات مجلس التعاون المقررة في الدوحة إلى الرياض هي بمثابة رسالة تحذير لمكانة قطر في المجلس.

ويشار في هذا السايق إلى أن اتفاق الرياض ينص "على عدم دعم وتجنيس واستضافة المعارضات الخليجية والتوقف عن دعم جماعة الإخوان المسلمين إلى جانب التوقف عن دعم أي طرف في اليمن، يضرّ بمصالح دول مجلس التعاون".

وفي خطوة غير مسبوقة داخل مجلس التعاون الخليجي استدعت السعودية والإمارات والبحرين سفراءها من قطر في الخامس من مارس وقالت إن الدوحة لا تلتزم باتفاق عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى الأعضاء.

ويقول معلقون إن الدول الخليجية الثلاثة تشعر بالغضب جراء دعم قطر لجماعة الإخوان المسلمين، والدول الثلاثة مستاءة على الأخص من اقامة عالم الدين يوسف القرضاوي وهو من الجماعة في قطر وظهوره على قناة الجزيرة التلفزيونية الفضائية وفي التلفزيون القطري.

1