"سفاح النرويج" يطالب بـ"بلاي ستيشن 3"

الاثنين 2014/02/17
السجين البطل يبحث عن التكنولوجيا الحديثة

اوسلو- هدّد “سفاح النرويج” أندرس بهرينج بريفيك إدارة السجن الذي يقضي فيه عقوبة 21 سنة، بالدخول في إضراب عن الطعام إذا لم تقم إدارة السجن باستبدال جهاز “بلاي ستيشن 2” الذي يملكه بـ“بلاي ستيشن 3”.

وذكرت وكالة الأنباء الفرنسية، أن بريفيك قدم لائحة مطالب قبل بضعة أشهر لسلطات إدارة السجون، يطالب فيها بتحسين ظروف سجنه.ويعتبر السجين نفسه بطلا حقيقيا، حيث دفعته أفكاره المتطرفة إلى الهجوم على مخيم للشباب خاص بحزب العمال النرويجي سنة 2011، وإطلاق النار بشكل عشوائي أسفر عن وفاة 69 من الشباب المشاركين.

كما قام قبل الحادث بساعات بتنفيذ هجوم بسيارة مفخخة وسط مدينة “أوسلو” استهدف مباني حكومية وأودى بحياة 8 أشخاص. وحكم عليه بـ21 سنة من السجن قابلة للتمديد، وتعتبر هذه أقصى عقوبة في النرويج.

كما طالب السفاح بالسماح له بالتنزه وإقامة علاقات مع العالم خارج السجن باعتباره مناضلا. ويطالب السفاح أيضا بتحسين معاملته داخل السجن ومضاعفة تعويضاته التي تبلغ حاليا 36 يورو.

24