سفيان حني يعزز كتيبة محاربي الصحراء

السبت 2016/12/24
تعزيز صفوف الفريق

الجزائر - تدارك الاتحاد الجزائري لكرة القدم، الجمعة، خطأ ارتكبه البلجيكي جورج ليكنز مدرب منتخب الجزائر، حيث قرّر ضمّ المهاجم سفيان حني، لاعب أندرلخت البلجيكي، إلى تشكيلة مبدئية تضم 32 لاعبا قبل المشاركة في كأس الأمم الأفريقية في الغابون مطلع العام المقبل.

واعتذر الاتحاد الجزائري عن هذا الخطأ بعد إعلان ليكنز عن التشكيلة، الخميس، والتي لم تتضمن اسم حني. وغاب عن التشكيلة رياض بودبوز صانع ألعاب مونبلييه الفرنسي بعد خضوعه لعملية جراحية وابتعاده المتوقع لعدة أسابيع. وضمت التشكيلة لأول مرة أيوب عزي مدافع مولودية الجزائر، ومحمد بن يحيى مدافع اتحاد الجزائر، وإدريس سعدي مهاجم كورتريك البلجيكي.

كما عاد إلى التشكيلة رامي بن سبعيني مدافع رين، وإسحاق بلفوضيل مهاجم ستاندار لييج، وجمال الدين مصباح لاعب كروتوني الإيطالي. وستلعب الجزائر في مجموعة قوية بكأس الأمم إلى جانب منتخبات السنغال وتونس وزيمبابوي. وستنطلق كأس الأمم الأفريقية بالغابون في 14 يناير المقبل.

ونفى المدرب جورج ليكنز، ما تداولته وسائل الإعلام بخصوص تأكيده على عدم امتلاك الخضر أي حظوظ في بطولة كأس أمم أفريقيا 2017. وقال ليكنز في تصريحات صحافية إن منتخب الخضر سيعرف بعض الأسماء المحلية، وأضاف “لم نحسم بصفة نهائية في القائمة النهائية التي ستشارك في كأس أمم أفريقيا، ومن المحتمل أن تضمّ أسماء محلية”.

وأضاف البلجيكي أنه لم يقلل من حظوظ الخضر في منافسة كأس أمم أفريقيا، واستطرد قائلا “بعض وسائل الإعلام نقلت كلاما خاطئا عني، لأنني لم أقل إن حظوظ الجزائر ضئيلة في التتويج باللقب الأفريقي”. وتأسف ليكنز لإصابة اللاعب الجزائري رياض بودبوز، فيما أثنى على ما قدّمه رياض محرز مع ناديه ليستر سيتي، وأيضا تتويجه بلقب أحسن لاعب في أفريقيا.

22