سقوط مادونا أهم من جوائز موسيقى البوب البريطانية

الجمعة 2015/02/27
مادونا واصلت تقديم العرض رغم الموقف المحرج الذي تعرضت له

لندن- كوفئ إيد شيران وسام سميث وتايلور سويفت، مساء الأربعاء، في لندن، خلال الحفلة الخامسة والثلاثين لجوائز “بريت أووردز” البريطانية لموسيقى البوب، أما الفنانة مادونا فقد كانت من نصيبها سقطة قوية على المسرح خلال تقديمها لأغنية “ليفينغ فور لاف” أو “أعيش للحب”.

وتصدر الموقف المحرج الذي تعرضت له مادونا وكان الحدث الأبرز في حفل “بريت أووردز” السنوي، عناوين الصحف مع صور لها وهي تسقط للخلف من فوق المسرح متعثرة في عباءة سوداء.

وسقطت مادونا على المسرح بعد أن فشلت في خلع العباءة التي ترتديها ضمن الزي المصمم للعرض الفني قبل أن يساعدها الراقصون على النهوض مجددا.

وبدت مضطربة أثناء سقوطها للخلف من فوق المسرح لكنها واصلت تقديم العرض، وقالت لاحقا عبر حسابها على إنستاغرام إنها بخير، مقتبسة بعض كلمات أغنيتها “لا يمكن لشيء أن يمنعني والحب أنهضني”.

وكان المغني ومؤلف الأغاني الإنكليزي إد شيران أكبر الفائزين، حيث حصل على جائزتي أفضل مغن بريطاني وأفضل ألبوم غنائي عن ثاني ألبوم مسجل له “إكس”.

وتوج المغني سام سميث بجائزة “أبرز نجاح عالمي”، فيما فازت بالوما فيث بجائزة أفضل فنانة بريطانية، وفاز ثنائي موسيقى الروك “الدم الملكي” بجائزة أفضل فريق موسيقي، وذهبت جائزة أفضل فنانة دولية لتيلور سويفت.

24