سلة نيجيريا تحرم تونس من الظهور في الأولمبياد

الأردن يختتم مشاركته في كأس العالم لكرة السلة بلقاء نظيره السنغالي.
الاثنين 2019/09/09
فرصة لا تعوض

حرم المنتخب النيجيري، نظيره التونسي من التأهل إلى أولمبياد طوكيو، بعدما فاز على نظيره الصيني، في بطولة كأس العالم للسلة التي تستضيفها الصين حاليا. وانتظر المنتخب التونسي، هزيمة نظيره النيجيري من الصين، لكنه نجح في الفوز، ليفوّت الفرصة على نسور قرطاج.

بكين – فاز منتخب نيجيريا على نظيره الصيني في بطولة كأس العالم للسلة التي تستضيفها الصين حاليا، وبالتالي تحرم تونس من تأهل مباشر لأولمبياد طوكيو. بهذا الفوز، ضمن المنتخب النيجيري التأهل مباشرة إلى أولمبياد طوكيو حارما المنتخب التونسي الذي فشل في التأهل رغم فوزه على أنغولا 86-84 وتصدّره المجموعة الرابعة عشرة.

وتصدّر المنتخب النيجيري المجموعة الثالثة عشرة بـ8 نقاط بفارق نقطة أمام الصين، فيما احتل منتخب كوريا الجنوبية المركز الثالث بفوزه على كوت ديفوار 80-71.

ولحساب المجموعة الرابعة عشرة، حقق المنتخب الإيراني الفوز على منتخب الفلبين 95-75.

حقق المنتخب الوطني التونسي فوزا هاما على نظيره الأنغولي في الجولة الثانية من منافسات الدورة الترتيبية (المراكز بين 17 و32) ضمن كأس العالم لكرة السلة 2019. وهو الفوز الثالث للمنتخب التونسي في المونديال الصيني وفي تاريخ المشاركات في مسابقة كاس العالم.

المنتخب الإيراني ضمن صعوده للأولمبياد بعدما بات أفضل منتخب آسيوي في المونديال الحالي المؤهل للدورة الأولمبية

وحقق منتخب تونس فوزه الأول في الدور الأول للمونديال على حساب إيران 79-67 وانتصر على نظيره الفلبيني بنتيجة 86-67 ظهر الجمعة في مباراة الجولة الأولى من الدورة الترتيبية.

ونال قائد منتخب تونس مكرم بن رمضان، جائزة أفضل لاعب في اللقاء. وعبر بن رمضان عن سعادته بالفوز على أنغولا، وقال في تصريحات صحافية “للأسف الفرحة لم تكتمل بعد، وننتظر تعثر نيجيريا للتأهل إلى طوكيو 2020”. وأضاف “صراحة كنا نستحق أفضل وكنا جديرين بالتأهل إلى الدور الثاني، لولا بعض القرارات الخاطئة التي اتخذناها في لقاء بورتو ريكو”. وتابع “حققنا 3 انتصارات في المونديال بفضل هذا الجيل الذهبي الذي يستحق على الأقل التأهل لأولمبياد طوكيو بعد كل هذه التضحيات”.

وتنافست منتخبات أفريقيا في المونديال الصيني بشكل غير مباشر في ما بينها من أجل الفوز ببطاقة وحيدة مؤهلة مباشرة إلى دورة الألعاب الأولمبية 2020 كانت من نصيب المنتخب الأفضل في دورة كأس العالم 2019 ويذكر أن أفريقيا تشارك لأول مرة في المونديال بخمسة منتخبات بعد أن كانت تمثيليتها تقتصر على ثلاثة منتخبات فقط.

بطاقة تأهل

حجز مقعد للأولمبياد
حجز مقعد للأولمبياد

يذكر أن أول بطاقة تأهل للأولمبياد حجزتها أستراليا باعتبارها تحصلت على أفضل ترتيب من قارة أوقيانوسيا في حين تبقى ستة مقاعد أخرى للمنافسة واحدة لأفريقيا وأخرى لآسيا وأربعة مناصفة بين أميركا وأوروبا.

وفاز منتخب كوريا الجنوبية على نظيره الإيفواري 80-71. وجمعت المباراة بين الفريقين ضمن المجموعة الثالثة عشرة في إطار تحديد المراكز من الـ17 إلى الـ32 للمونديال.

وانتهى الربع الأول بتقدم كوريا الجنوبية 18-14 ثم 50-30 في الربع الثاني و66-47 في الربع الثالث قبل أن يفوز المنتخب الكوري في النهاية بفارق تسع نقاط.

وفاز المنتخب الإيطالي على نظيره بورتو ريكو 94-89 في الدور الثاني. وانتهى الربع الأول بتقدم بورتو ريكو 24-13 ثم واصلت بورتو ريكو تفوقها في الربع الثاني وأنهته بنتيجة 46-26 ثم 64-50 في الربع الثالث لكن الفريقين تعادلا 83-83 في الربع الأخير بفضل التألق المفاجئ للفريق الإيطالي.

واحتكم الفريقان إلى الوقت الإضافي الذي حسمه الفريق الإيطالي لصالحه. واكتسح المنتخب الأرجنتيني نظيره البولندي 91-65 في الدور الثاني. وانتهى الربع الأول بتقدم الأرجنتين 20-14 و44-27 في الربع الثاني و70-41 في الربع الثالث قبل أن تنتهي المباراة بفارق 26 نقطة.

وصعد منتخب إيران إلى دورة الألعاب الأولمبية المقررة في العاصمة اليابانية طوكيو العام المقبل، عقب فوزه الكبير 95-75 على نظيره الفلبيني.

وضمن المنتخب الإيراني صعوده للأولمبياد بعدما بات أفضل منتخب آسيوي في المونديال الحالي المؤهل للدورة الأولمبية. وجمعت المباراة بين المنتخبين في إطار تحديد المراكز من السابع عشر إلى الثاني والثلاثين للمونديال.

من جانبه يخوض منتخب الأردن الإثنين، مباراة ثانية تجمعه مع السنغال الذي حل بالمركز الأخير ضمن المجموعة الثامنة.  وتعرض المنتخب الأردني إلى خسارة قاسية، أمام كندا بنتيجة 71-126، أي بفارق 55 نقطة، في جولة تحديد المراكز من “7-32”″، بنهائيات كأس العالم لكرة السلة المقامة في الصين. ولم يقدم منتخب الأردن ما يشفع له لمقارعة كندا، في غياب الجدية في التعامل مع معطيات المباراة، وغياب الرؤية الفنية في توظيف اللاعبين.

خطأ تحكيمي

أداء سلبي
أداء سلبي

كان منتخب الأردن قبل ذلك قد تعرض لثلاثة هزائم ضمن المجموعة السابعة لمونديال السلة أمام منتخبات الدومينيكان وفرنسا وألمانيا على التوالي.

 ويتحمل الجهاز الفني بقيادة الأميركي جوي مع اللاعبين مسؤولية الأداء السلبي الذي ظهر عليه المنتخب، رغم أنه ظهر بصورة جيدة أمام الدومينيكان، قبل أن يتراجع المستوى بصورة غريبة في المباريات التالية. من ناحية أخرى استفاد المنتخب الفرنسي من خطأ تحكيمي خلال الثواني الأخيرة من المباراة التي تفوق فيها على نظيره الليتواني 78-75، خلال الدور الثاني من كأس العالم لكرة السلة التي تستضيفها الصين، حسب ما أعلن الاتحاد الدولي للعبة (فيبا) الأحد.

وقبل 30 ثانية من نهاية المباراة التي أقيمت السبت، وحين كانت فرنسا متقدمة بفارق نقطتين (76-74)، تحصلت ليتوانيا على خطأ فردي سدد على إثره يوناس فالنسيوناس لاعب ممفيس غريزليز الأميركي الرمية الأولى بنجاح، بينما أبعد الفرنسي رودي غوبير لاعب يوتا جاز الكرة بعد الرمية الثانية، لكنه لمس أيضا حلقة السلة لا الكرة وحدها، في مخالفة لقواعد اللعبة. سجل بعدها ناندو دي كولو ثنائية للمنتخب الفرنسي قبل 16 ثانية من النهاية ليقود بلاده للفوز بفارق ثلاث نقاط ويبلغ الدور ربع النهائي.

وأقر “فيبا” في بيان أنه توجب على الحكام “التدخل ومنح نقطة لليتوانيا”. وفي حين لن تتم إعادة النظر بنتيجة المباراة رغم شكوى المنتخب الليتواني المتوج ببرونزية مونديال 2010، أكد “فيبا” في بيانه أن حكام المباراة، الإسباني أنطونيو كوندي والفنزويلي دانيال غارسيا نييفس والأرجنتيني لياندرو ليزكانو، “لن يحكّموا أي مباراة أخرى في كأس العالم 2019”.

واعترض المدرب الليتواني داينيوس أدومايتيس على الخطأ التحكيمي في المؤتمر الصحافي بعد اللقاء، إلا أن نظيره الفرنسي فانسان كوليه اعتبر أنه “بالنسبة لمجمل المباراة، ليس هناك ما يشتكي منه الليتوانيون”.

22