سلسلة هجمات انتحارية عنيفة تهز أفغانستان

الاثنين 2014/01/27
هجمات انتحارية شهدتها أفغانستان، أمس تحمل وكالعادة "بصمة" حركة طالبان

كابول - قتل سبعة أشخاص وجرح حوالي 32 آخرون، أمس الأحد، في سلسلة هجومات انتحارية جديدة في العاصمة الأفغانية وفي ولايتي نانغارهار وخوست شرق البلاد حيث أعلنت طالبان مسؤوليتها عن التفجيرات.

فقد قتل عنصران من الشرطة الأفغانية وأصيب اثنان آخران بجروح في تفجير عبوة ناسفة عن بعد بسيارتهما في ولاية خوست بشرق البلاد.

وذكر حبيب الله، المتحدث باسم قائد شرطة الولاية، بأن قنبلة تم التحكم فيها عن بعد انفجرت بسيارة للشرطة ما أدى إلى مقتل عنصرين في الشرطة وإصابة اثنين آخرين بجروح، مضيفا أنه لم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن الحادثة.

كما حصل انفجاران آخران في ولاية نانغارهار شرق أفغانستان أسفر عن مقتل شخص وإصابة 8 آخرين بجروح.

وذكر المتحدث باسم حاكم الولاية أحمد زيا عبد الزي أن عبوة ناسفة مزروعة إلى جانب الطريق انفجرت بسيارة مدنية في مقاطعة أشين ما أدى إلى مقتل طفل وإصابة 6 أشخاص آخرين بجروح، حسب ما نقله الموقع الإلكتروني لصحيفة “خاما” الأفغانية.

وأشار المتحدث إلى أن عبوة ناسفة انفجرت في المنطقة عينها بعد لحظات أثناء محاولة السكان المحليين مساعدة الجرحى من التفجير الذي سبقه ما أدى إلى إصابة شخصين بجروح، حسب قوله، فيما لم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن الهجومين.

وقبل ذلك قتل أربعة أشخاص على الأقل بينهم جنديان في العاصمة كابول جراء هجوم انتحاري استهدف آلية للجيش كانت بالقرب من حافلة لنقل موظفين تابعين لوزارة الدفاع، حسب مصدر أمني أفغاني.

وأوضح مصدر مسؤول في الجيش الأفغاني المصدر أن القتلى هم 3 من ركاب الحافلة وامرأة من المارة.

وفي السياق نفسه، صرّح صديق صديقي، المتحدث باسم وزارة الداخلية الأفغانية، لوكالة “فرانس برس″ أن انتحاريا فجّر نفسه بالقرب من آلية للجيش الأفغاني.

5