سلوفاكيا تحرز ذهبية بكين مشيا

الأحد 2015/08/30
ماتي توت يهدي سلوفاكيا أول ميدالية ذهبية عالمية لها

بكين – أصبح ماتي توت أول سلوفاكي يحرز ميدالية ذهبية في بطولة العالم لألعاب القوى، عندما فاز بالمركز الأول في منافسات المشي لمسافة 50 كيلومترا ببكين أمس السبت.

وتقدم توت (32 عاما) مبكرا على منافسيه وضاعف هذه الأفضلية بعد ذلك، لينهي السباق في ثلاث ساعات و40 دقيقة و32 ثانية وسط أجواء حارة ورطوبة عالية في صباح العاصمة الصينية.

وأنهى توت السباق قبل نحو دقيقتين من أقرب منافسيه، ورفع علم سلوفاكيا على كتفيه بعدما اجتاز حاجز النهاية في ملعب العش الطائر ببكين.

واحتل الأسترالي جاريد تالينت المركز الثاني ونال الميدالية الفضية، ليواصل صعوده إلى منصات التتويج في البطولات الكبرى. وكان تالينت نال الميدالية الفضية في آخر دورتي ألعاب أولمبيتين، كما فاز بالبرونزية في آخر بطولتين للعالم للقوى.

واستكمل تالينت السباق في ثلاث ساعات و42 دقيقة و17 ثانية، مسجلا أفضل زمن له خلال العام الجاري.

وجاء الياباني تاكايوكي تاني في المركز الثالث ونال البرونزية بزمن بلغ ثلاث ساعات و42 دقيقة و55 ثانية. واحتل الياباني هيروكي أراي المركز الرابع متقدما على الأيرلندي روبرت هيفرنان المدافع عن اللقب.

وحل الأسباني خيسوس أنخيل غراسيا بطل العالم في 1993، والذي يشارك في بطولة العالم للمرة الثانية عشرة محققا بذلك رقما قياسيا، في المركز التاسع بفارق ست دقائق و11 ثانية عن توت.

وفي مقابلة تلفزيونية بعد الفوز قال السلوفاكي ماتي توت “بالطبع الأحوال كانت في غاية الصعوبة ولكن شعوري كان عظيما.. ضربات قلبي ومعدتي وأحلامي ومشروباتي كلها كانت تحت السيطرة”.

وأضاف توت قوله “كان هذا سباقي وكانت هذه سرعتي ومن السهل دوما أداء السباق الذي تجيده، كان شعوري جيدا للغاية ولم أواجه أيّ مشكلة على الإطلاق وهذا هو أهم أسباب فوزي بالسباق”.

وقال تالينت صاحب الفضية “ليست هذه هي الميدالية التي كنت أريد الفوز بها، لكنها ليست نتيجة سيئة بالنظر إلى وجود المنافس ماتي.. وأنا فخور بالنتيجة التي حققتها”.

23