سمبسون ينشر الصورة الأصلية لـSelfie

الخميس 2014/03/06
سمبسون طلب من مستخدمي الإنترنت تحطيم الرقم القياسي من جديد

واشنطن - هومر سمبسون “أطرد” من “Selfie” الأكثر شعبية على تويتر، هذا ما رواه أب الأسرة الصفراء ناشرا “الصورة الحقيقية” أمس على حسابه الرسمي على تويتر.

أصبحت صورة للإعلامية والممثلة إلين دي جينيريس (مقدمة الأوسكار)، مع عدد من نجوم هوليوود منهم برادلي كوبر (ملتقط الصورة)، في ختام حفل توزيع جوائز الأوسكار في الدورة 86 مساء الأحد، صاحبة أعلى عدد من المشاركات على تويتر عقب نشرها على الإنترنت. وقالت دي جينيريس بعد اضطراب حركة الدخول على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي بسبب مشاركة الصورة التي ضمت عددا كبيرا من النجوم على حسابها على تويتر@TheEllenshow “تلقينا رسالة بالبريد الإلكتروني من تويتر… لقد تسببنا في انهيار تويتر”. وأضافت دي جينيريس “كلنا فائزون الليلة”.

البارحة، نشر مات غرونينغ (مبتكر مسلسل الصور المتحركة سمبسون) الرواية الحقيقية لما جرى في حفل الأوسكار مؤكدا أن الصورة الأصلية ستكسر الرقم القياسي الذي حققته الصورة المنشورة.

وعلى حسابه على تويتر نشر، والد الأسرة الأصفر، هومر، “الحقيقة الرهيبة” التي بينت أن هومر قد أطرد من قبل الممثل برادلي كوبر الذي وضع ساقه على رأس هومر لمنعه من الظهور في الصورة الملتقطة بهاتف إلين دي جينيريس.

هومر سمبسون طلب من مستخدمي الإنترنت تحطيم الرقم القياسي من جديد.لكن يبدو أن أمنيته صعبة التحقيق مع 20 ألف ريتويت فقط إلى حدود أمس لصورته الأصلية بمقابل 3.2 مليون ريتويت للصورة الأخرى.

19