سندات دولية بقيمة 10 مليارات دولار

الثلاثاء 2015/09/08
هاني قدري دميان: هناك مؤشرات على تراجع نسبة عجز الموازنة

القاهرة- قال وزير المالية المصري هاني قدري دميان أمس إن بلاده لديها برنامج واسع لطرح سندات دولية، طبقا لظروف الأسواق العالمية.

وأضاف على هامش مؤتمر يورومني الذي بدأ أعماله في القاهرة “لدينا برنامج قدره 10 مليارات دولار للطرح في الأسواق العالمية سننفذه في توقيتات مختلفة… أول جزء من البرنامج تم طرحه بقيمة 1.5 مليار دولار في يونيو الماضي.”

وكانت الحكومة المصرية قد باعت سندات دولية لأجل عشر سنوات قيمتها 1.5 مليار دولار في يونيو في أول إصدار من نوعه منذ 5 سنوات، وهو ما يظهر عودة الاستقرار الاقتصادي والسياسي إلى البلاد بعد انتفاضة 2011.

وقام بترتيب ذلك الإصدار مصارف بي.إن.بي باريبا وسيتي غروب وجيه.بي مورغن ومورغان ستانلي وناتكسيس. وقال الوزير “سنخرج لسوق السندات العالمي في النصف الأول من العام المقبل”.

وأشار دميان إلى وجود مؤشرات على تراجع نسبة عجز الموازنة، بنسبة 0.7 بالمئة ليصل 11.5 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي خلال السنة المالية الماضية، التي انتهت بنهاية يونيو الماضي.

وكشف الوزير عن الترتيب لزيارة بعثة جديدة لصندوق النقد الدولي للقاهرة، قبل عيد الأضحي لمراجعة مرحلية لتقييم أداء الاقتصاد المصري. وأوضح أن الزيارة تأتي في إطار زيارات بعثات الصندوق الدورية المعتادة إلى الدول الأعضاء، تمهيدا للزيارة السنوية بداية العام المقبل، وذلك في إطار مشاورات المادة الرابعة من ميثاق تأسيس الصندوق.

وقال دميان إن تراجع أسعار البترول أدى إلى انخفاض فاتورة الدعم الحكومي لأسعار الوقود بنحو 5.1 مليار دولار “لكنها لم تنعكس على عجز الموازنة”.

10