سوريا تتكلم "كتابات ورسوم بالأنكليزية"

السبت 2014/05/31
الكتاب يحتوي على جانب كبير من الحراك الثقافي السوري خلال الثورة

لندن - صدر عن دار الساقي كتاب “سوريا تتكلم: الفن والثقافة من المواجهة” بالأنكليزية. ويضمّ مقتطفات من يوميات وحوارات وقصص وبعض الشعر لكتاب محترفين وهواة، وكذلك لوحات فنية وكارتون ورسوم توضيحية وصور فوتوغرافية، تعبر مجتمعة عن جانب من الحراك الثقافي السوري خلال الثورة، وهي أعمال عبرت عما يجيش في صدور السوريين المتطلعين إلى الحرية والعدالة في بلد تحكمه طغمة عائلية دموية، قتلت المطالبين بالحرية وسجنتهم وعذبتهم، وبين هؤلاء كتاب عرفوا السجون كفرج بيرقدار الشاعر الذي قضى عقدا ونيفا في سجون الأسد.

الناشرة لين غاسبار، في دار الساقي قالت عن الكتاب إنه يشكل نافذة أولى بالأنكليزية تطل على الأدب والفن بسوريا في منعطف هو الأكثر دموية في البلاد منذ أن وصلت إلى السلطة عائلة الأسد.

من أصل 35 مادة بين كتابات ورسوم 17 منها جاءت من داخل سوريا. حرر الكتاب كل من مالو هلسة وزاهر عمرين وذلك بالتعاون مع منظمة PEN القلم الدولية الفرع البريطاني. وسيصدر الكتاب في وقت لاحق بطبعة عربية في بيروت.

16