سوفت بنك يقتحم سوق الكهرباء السعودية

المجموعة اليابانية تخطط للاستثمار في محطة عملاقة للطاقة الشمسية في المملكة، وتدرس شراء حصة أقلية في الشركة السعودية للكهرباء من صندوق الاستثمارات العامة.
الثلاثاء 2018/11/13
الاستثمار في قطاع الكهرباء

الرياض - كشف مصدران مطلعان لوكالة رويترز أمس أن مجموعة سوفت بنك عينت دويتشه بنك لتقديم المشورة بشأن خططها للاستثمار في قطاع الكهرباء في السعودية.

وأشار المصدران إلى أن المجموعة اليابانية، التي تخطط للاستثمار في محطة عملاقة للطاقة الشمسية في المملكة، أبدت أيضا اهتماما بتوزيع الكهرباء في أكبر بلد مصدر للنفط في العالم.

وقال مصدر إن “سوفت بنك قد تدرس شراء حصة أقلية في الشركة السعودية للكهرباء من صندوق الاستثمارات العامة، الصندوق السيادي للرياض”.

ويملك صندوق الاستثمارات العامة حصة نسبتها 74 بالمئة في الشركة السعودية للكهرباء. وأرامكو السعودية هي المساهم الكبير الآخر، وتملك حصة بنحو سبعة بالمئة.

وذكرت تقارير محلية في وقت سابق أن لدى سوفت بنك خططا لاستثمار حوالي عشرة مليارات دولار في الشركة السعودية للكهرباء المملوكة بحصة أغلبية للدولة.

وأحجمت متحدثة باسم سوفت بنك عن التعليق وكذلك صندوق الاستثمارات العامة ودويتشه بنك، بينما لم ترد السعودية للكهرباء على طلب من رويترز للتعقيب.

ونسبت وكالة بلومبيرغ الاقتصادية الأميركية لمصادر قولها في وقت سابق خلال الشهر الماضي، إن سوفت بنك يخطط لاستثمار ما يصل إلى 25 مليار دولار في السعودية خلال السنوات الأربع المقبلة.

ويهدف البنك، الذي يرأسه ماسايوشي سون، إلى استثمار حوالي 15 مليار دولار في مشروع “نيوم” العملاق على ساحل البحر الأحمر غرب السعودية، وهو يخطط لإطلاق صندوق رؤية 2.

وأصبح صندوق رؤية البالغ قيمته 98 مليار دولار إحدى آليات التمويل الرئيسية لشركات التكنولوجيا في العالم. وقدمت السعودية 45 مليار دولار للصندوق، ومن بين المستثمرين في رؤية صناديق ثروة سيادية أخرى مثل شركة مبادلة المملوكة لحكومة أبوظبي.

وأظهر عرض تقديمي أمس أن صندوق رؤية التابع لمجموعة سوفت بنك يعكف على جمع 4 مليارات دولار للمساعدة في تمويل عمليات استحواذ، وفوض غولدمان ساكس وميزوهو للعمل على الصفقة.

11