سوق المحرق القديم وطريق اللؤلؤ البحريني يتجملان

الخميس 2014/07/24
المنامة تعمل على إحياء أحد أهم الملامح التاريخية في المدن العريقة

المنامة- إثر لقاء الأسبوع الماضي ما بين وزيرة الثقافة البحرينية ولجنة السوق القديم بغرفة تجارة وصناعة البحرين، والاتفاق على زيارة الأسواق التراثية والشعبية القديمة التي تشكل تاريخ المنطقة.

أجرت وزيرة الثقافة البحرينية الشيخة مي بنت محمد آل خليفة رفقة وفد من غرفة تجارة وصناعة البحرين، برئاسة عضو مجلس إدارة الغرفة ورئيس لجنة السوق القديم خالد الزياني زيارة ميدانية إلى سوق المحرق القديم ومشروع “طريق اللؤلؤ: شاهد على اقتصاد الجزيرة”. وذلك لمتابعة إستراتيجية التطوير والترميم في الأسواق القديمة، وإحياء أحد أهم الملامح الإنسانية والتاريخية في المدن العريقة.

الزيارة الميدانية انطلقت من بداية مسار رحلة طريق اللؤلؤ التي تعبر عن جميع المكونات الإنسانية والتاريخية لتاريخ اللؤلؤ والغوص وحياة البحارة، حيث توجه الوفد بداية إلى مركز معلومات قلعة بو ماهر وما تبقى من القلعة التاريخية، حيث تعرف الوفد على مكونات هذا المشروع المسجل على قائمة التراث الإنساني العالمي منذ عام 2012.

وأكدت وزيرة الثقافة أن مشروع طريق اللؤلؤ الذي يرمم على مساره 17 مبنى ثقافيّا وتراثيّا يهدف إلى استعادة حياة البحر وتوثيق الحقبة الاقتصادية المتصلة بتاريخ اللؤلؤ بكافة تفاصيلها.

وتعرف الوفد إلى الخطوات الحفاظية التي تسعى إلى الاعتناء بالواجهات القديمة والحفاظ على العناصر العمرانية القديمة التي تختص بتاريخ المكان. وعلى ذات المسار، زار الوفد عمارة فخرو التي استعادت مكانتها العمرانية واستردت جمالياتها المكانية الدقيقة من خلال الترميم، إلى جانب دكاكين سيادي ذات القيمة التــاريخية العريقة.

إثر هذه الجولة، توجهت الشيخة مي بنت محمد آل خليفة ووفد غرفة تجارة وصناعة البحرين إلى إحدى ساحات مشروع طريق اللؤلؤ التي دشنت خلال مهرجان ربيع الثقافة الماضي.

وأشارت إلى أن هذه الفضاءات المفتوحة ستعيد إلى المكان دوره الاجتماعي واللقاءات بقلب مدينة المحرق. واختتم الوفد زيارته ببيت النوخذة الذي يشكل فصلا حكائيا على مسار طريق اللؤلؤ والذي يتناول حكاية النوخذة وأهميته الاجتماعية ودوره في حكاية البحر والغواصة.

الجدير بالذكر أن هذه هي الزيارة الثانية لمتابعة الأسواق القديمة، حيث أُجريت الأسبوع الماضي زيارة إلى سوق المنامة القديم، والتي شملت مبنى البريد، باب البحرين ومنطقة السوق القديم.

16