سول تحذر بيونغ يانغ من الاستفزازات العسكرية

الأربعاء 2014/03/05
كوريا الشمالية أطلقت ثلاثة صواريخ قصيرة المدى من ساحلها الشرقي

سول - حذرت حكومة كوريا الجنوبية، أمس الثلاثاء، جارتها الشمالية من العمليات العسكرية التي تقوم بها والتي اعتبرتها حلقة جديدة في سلسلة من الاستفزازات التي تقوم بها بيونغ يانغ.

وقد أعلنت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية، الثلاثاء، أن كوريا الشمالية أطلقت ثلاثة صواريخ قصيرة المدى من ساحلها الشرقي مستخدمة قاذفة صواريخ متعددة وعادت لإطلاق 4 قذائف أخرى في المنطقة عينها.

تأتي هذه العمليات العسكرية في الوقت الذي دخلت المناورات العسكرية المشتركة بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية أسبوعها الثاني.

وذكرت الوزارة أن كوريا الشمالية أطلقت ثلاثة صواريخ قصيرة المدى مستخدمة قاذفة صواريخ متعددة من عيار 240 ملليمترا في وقت مبكر، أمس، من مدينة ونسان الواقعة على الساحل الجنوبي الشرقي لها حيث قطعت مسافة نحو 55 كيلومترا في الاتجاه الشمالي الشرقي، بحسب ما نقلته وكالة أنباء “يونهاب” الكورية الجنوبية.

وكانت بيونغ يانغ قد أطلقت في وقت مبكر، أمس الأول، صاروخين بالستيين قصيري المدى نحو منطقة ” وونسون” في البحر الشرقي (غرب المحيط الهادي).

وردا على هذه العمليات، طالبت واشنطن على لسان المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية جين بساكي، أمس، كوريا الشمالية الامتناع عن القيام بأعمال استفزازية تزيد من حدة التوتر بالمنطقة والتركيز بدلاً من ذلك على الوفاء بالتزاماتها الدولية بما في ذلك الالتزام بقرارات مجلس الأمن 1718 و1874 و2094.

ولفتت بساكي إلى ان بلادها تراقب النشاطات العسكرية الكورية الشمالية عن كثب وتراقب الوضع في شبه الجزيرة الكورية، مؤكدة على أن إطلاق صواريخ سكود يعد انتهاكاً لقرارات مجلس الأمن الدولي.

5