سويتي.. طفلة فخ تطيح بمنحرفين جنسيا

الخميس 2013/11/07
المنظمة اصطادت 1000 رجل من 65 بلدا مختلفا

واشنطن- جذبت الطفلة الفلبينية سويتي أكثر من 20 ألف شخص، اتصلوا عارضين أموالا مقابل مشاهدتها تقوم بحركات جنسية أمام كاميرا الإنترنت.

ولم يعرف هؤلاء أن الطفلة ذات السنوات العشر لم تكن سوى صورة حاسوبية اخترعها الفرع الهولندي لمنظمة «أرض البشر» Terre des Hommes غير الحكومية لاصطياد المتحرشين بالأطفال.

وقال ألبرت ييان فان سانتبرينك، من أرض البشر، إن منحرفين جنسيا اتصلوا بالطفلة عبر منتديات الدردشة العامة، لتصطاد المنظمة 1000 رجل منهم جاؤوا من 65 بلدا مختلفا، وتحصل على عناوينهم وأرقام هواتفهم وصورهم. وقالت المنظمة إنها نقلت بيانات هؤلاء المنحرفين إلى الجهات المختصة، بما فيها منظمة الشرطة الدولية إنتربول.

وكشف هانس غويت المسؤول عن المشروع «يظنون أنه في وسعهم الإفلات من المراقبة على الإنترنت. وكان من السهل بالتالي جمع المعلومات الخاصة بهم».

وتسعى «أرض البشر» إلى رفع الوعي في أوساط الرأي العام والسلطات بشأن دعارة الأطفال على الإنترنت.

وهي تلفت بالاستناد إلى معطيات صادرة عن منظمة الأمم المتحدة إلى أنه في أية لحظة تختارها فإن 750 ألف منحرف جنسيا قد يكونون موصولين بالإنترنت.

19