سيات 600 تعود للأضواء في عيد ميلادها الـ60

الأربعاء 2017/05/17
أيقونة تاريخية ستعرض في معرض برشلونة للسيارات

كشفت شركة صناعة السيارات الإسبانية سيات عن نيتها إعادة إنتاج أيقونتها التاريخية سيات 600 وذلك احتفالا بمرور ستة عقود على إنتاج أول سيارة من هذا الطراز في عام 1957.

وقال المكتب الصحافي للشركة الإسبانية إن “السيارة المستحدثة من سيات 600 سيطلق عليها اسم سيات 600 بي.أم.أس وستطرأ عليها تغييرات جذرية”، لكن الشركة لم تكشف تفاصيل وافية عن تلك التغييرات.

ومن المنتظر أن يتم عرض الطراز الجديد من سيات في معرض برشلونة للسيارات القادم رغم أنها اختبارية ولن يتم إنتاجها بشكل تجاري في البداية.

وتعتبر السيارة أيقونة لعصر نهضة ما بعد الحرب الأهلية وبيع منها أكثر من 800 ألف نسخة في جميع أنحاء أوروبا قبل أن تتوقف الشركة عن إنتاجها في عام 1973.

تطوير نسخة كهربائية من إيزيتا الألمانية القديمة

تعد النسخة الجديدة من سيارة إيزيتا الألمانية القديمة مثالا على أنه يمكن تحويل الأشياء القديمة إلى أشياء جديدة، حيث كان الاهتمام بها في معرض هانوفر واضحا.

وقبل 60 عاما، طرحت شركة السيارات الألمانية الفارهة بي.إم.دبليو سيارة صغيرة على شكل فقاعة باسم “إيزيتا”، وكانت واحدة من أكثر السيارات جاذبية.

والآن يتم تطوير نسخة كهربائية طبق الأصل من السيارة الأصلية، حيث تأمل بي.إم.دبليو أن تكون السيارة جذابة وأقل تلويثا للبيئة. وتم تصميمها لكي تكون سهلة الاستخدام، كما تمكن إعادة شحن بطارياتها من خلال أي محطة شحن.

وتلقت الشركة 2900 طلب لشراء النسخة الجديدة ذات المقعدين بعد أن عرضتها شركة الدراجات السويسرية “ميكرو موبيلتي سيستمز” في معرض جنيف العام الماضي.

تي.في.آر البريطانية تعيد إحياء غريفيث

استأنفت شركة تي.في.آر العمل مرة أخرى، في الوقت الذي ذكر فيه العديد من المجلات أن شركة السيارات الرياضية البريطانية العريقة جاهزة لإحياء اسم السيارة غريفيث.

وخضعت الشركة لعملية إعادة هيكلة قبل 4 سنوات، ومنذ ذلك الوقت لم يتم الكشف سوى عن قدر ضئيل للغاية من تفاصيل السيارة الجديدة، بعيدا عن الصور التشويقية التي تم نشرها لها عبر الإنترنت.

وذكرت مجلة “أوتو موتور أند سبورت” الألمانية أن السيارة الجديدة التي مازالت سرا، تم الكشف عنها للزبائن المحتملين. ومن المنتظر أن يتم الكشف عن السيارة الجديدة في سبتمبر القادم.

وتحظى محاولة إعادة إحياء السيارة الرياضية القديمة بفرص أفضل للنجاح حيث تلقت تي.في.آر طلبات لشراء 400 سيارة يتم تصنيعها في أحد المصانع في ويلز.

ميتسوبيشي تبعث الروح في أول سيارة أنتجتها

احتفلت شركة ميتسوبيشي موتورز اليابانية بعد مرور قرن على تأسيسها مؤخرا بطريقة مبتكرة حيث كشفت أنها ستقوم بإعادة تصنيع أول سيارة أنتجتها.

وأعلنت الشركة من خلال مقطع فيديو نشرته عبر قناتها الرسمية بموقع يوتيوب عن إحياء أول سيارة أنتجتها على الإطلاق وهي السيارة أيه التي تم اقتباسها من سيارة فيات تيبو موديل عام 1910، وتقديمها بشكل أكثر تطورا.

وسيتم اعتماد نظام الدفع الهجين بسيارة أوتلاندر بي.أتش.إي.في ليكون نظام الدفع بالسيارة الكلاسيكية المستحدثة، والتي تعد بمثابة كعكة عيد الميلاد لميتسوبيشي.

يذكر أن السيارة الجديدة ستعمل بنظام الدفع الكلي، حيث سيتم تزويدها بمحركين ثانويين إلى جانب المحرك الأساسي وسيعمل كل محرك منهما على محور لعجلات السيارة.

17