سيارات جديدة: ميغان 2020 تتأهب لغزو الطرق

شركة سكودا تكشف عن جيلها الجديد من طرازها الأفضل مبيعاً أوكتافيا كطراز عام 2020، في حدث خاص في العاصمة التشيكية براغ.
الأربعاء 2020/02/26
ملامح رياضية

تستعد شركة رينو لإطلاق الجيل الجديد من أيقونتها ميغان خلال فصل الصيف القادم بملامح جديدة ونظام معلومات جديد مع انضمام نسخة الدفع الهجين لبرنامج الدفع.

وأوضحت الشركة الفرنسية أن السيارة الجديدة يتم تجهيزها بكشافات أل.إي.دي بشكل قياسي، ومصدم معدل بشكل طفيف، وبعض التعديلات التصميمية على المؤخرة.

ويشهد الجيل الجديد للسيارة انضمام نسخة الدفع الهجين. ويتكون هذا النظام من محرك بنزين سعة 1.6 لتر مع محركين كهربائيين، لكن الشركة الفرنسية لم تكشف حتى الآن عن المزيد من البيانات التقنية، سوى أن مدى السير الكهربائي يبلغ 65 كلم.

كما حصلت ميغان على خدمات نظام الملتيميديا إيزي لينك مع شاشة تابلت كبيرة للكونسول الأوسط، كما تم تجهيز السيارة بمساعد القيادة في الزحام وعلى الطرق السريعة.

ولعشاق الملامح الرياضية تقدم رينو نسخة آر.أس.لاين بمخرج عادم مزدوج، واسبويلر أمامي خاص، ومقاعد رياضية، أما عشاق الطابع الرياضي الحقيقي فإن الموديل آر.أس يقدم لهم قوة 300 حصان.

وتعتبر رينو ميغان آر.أس من السيارات الرياضية القوية التي تنافس كبرى السيارات الرياضية، بفضل محركها التيربو القوي.

وتنافس هذه المركبة الرائعة سيارات معروفة في حلبات السرعة، مثل فورد فوكس آر.أس الأميركية، وهوندا سيفيك تايب آر اليابانية وفولكسفاغن غولف آر.

وتجمع السيارة بين الشكل الأنيق لطرازها من الهاتشباك، والسرعة التي تصل إلى 237 كلم/س من خلال نظام التحكم بالانطلاق الذي يجعلها تتسارع من الصفر إلى مئة كلم/س في 5.8 ثوان.

ورغم السرعة الكبيرة التي يمكن للسيارة أن تنطلق بها، إلا أن السائق قد لا يعتريه شعور بالخوف بفضل تكنولوجيا فائقة القوة ترفع من معدلات الثبات على الطرقات.

ألبينا تودع بي 4 أس بنسخة استثنائية

سيارة السباقات الأسطورية
سيارة السباقات الأسطورية 

أعلنت شركة ألبينا عن وداع الجيل الحالي من سيارتها بي 4 أس من خلال إطلاق الموديل الخاص إيديشن 99، والذي يتمتع بالمزيد من القوة والتجهيزات الخارجية.

وتعتبر ألبينا الذراع الرياضية غير الرسمية لعملاق صناعة السيارات الفارهة بي.أم.دبليو وهي التي تصدر تعديلات غريبة على سيارات الشركة البافارية.

وأوضحت الشركة الألمانية، التي تأسست في العام 1965، أن سيارتها الجديدة تتميز من خلال الطلاء ثنائي اللون، الذي يستلهم نمطه من موديلات سباقات خلال حقبة السبعينات من القرن الماضي.

وتعتمد السيارة، التي يقتصر إنتاجها على 99 نسخة، على محرك تيربو مزدوج بقوة 452 حصانا بدلا من 440 حصانا في الموديل القياسي و680 نيوتن متر لعزم الدوران الأقصى.

وتتسارع السيارة من الثبات إلى 100 كلم في الساعة في فترة من 3.9 إلى 4.3 ثانية، كما تصل إلى السرعة القصوى 306 كلم في الساعة.

ويمتاز الإصدار الخاص من السيارة بطلاء ثنائي اللون، استلهم نمطه من سيارات السباقات الأسطورية التي نافست على الحلبات في سبعينات القرن الماضي.

وتزخر القمرة الداخلية للسيارة بالعديد من ملامح الفخامة والرفاهية، فبدلا من طلاء البيانو توفر أشرطة الكانترا أنثراسيت أو الجلد كربون.

وتظهر على المقود أزرار نقل الحركة المصنوعة من الألومنيوم والمطلية باللون الأسود المطفأ، كما يتناسب تصميم المقود مع المظهر الخارجي للسيارة، التي تتمتع أيضا بسجاد من الجلد.

واعتمدت ألبينا على عناصر الألمنيوم المطلي باللون الأسود المطفأ في صناعة العتلات الخاصة بناقل الحركة المثبتة خلف المقود، بما يتناسب مع الصبغة الأكثر شراسة للسيارة.

وتواكب هذه الأجزاء التغييرات، التي تم إدخالها على بنيتها الخارجية مع اعتماد تصميم رياضي للمقاعد التي تزخر بشعار “ألبينا” على مسند الظهر.

سكودا تطلق طرازا خاصا من أوكتافيا

تصميم مختلف
تصميم مختلف

 كشفت شركة سكودا الرائدة في صناعة السيارات عن جيلها الجديد من طرازها الأفضل مبيعاً أوكتافيا كطراز عام 2020، في حدث خاص في العاصمة التشيكية براغ.

وأوضحت الشركة أن الموديل الخاص فيرست إيديشن يأتي بتصميم مختلف تمامًا بالمقارنة مع تصميم الأجيال السابقة التي تعتمد على منصة المجموعة الألمانية أم.كيو.بي، وتوفر ديناميكية أفضل وعملية أكثر مع رحابة كبيرة.

والطراز الذي يعد الأكثر رحابة في فئته أصبح أكبر مع جيله الرابع الجديد.

أما القمرة الداخلية فرسمت كلوحة فنية مميزة تعكس روح التقنية المتقدمة التى وصل إليها الصانع التشيكي، والذي يمزج بين العصرية والعملية من خلال لوحة قيادة خالية من الأزرار تعمل باللمس.

كما حصلت على شاشتين، واحدة في المنتصف وأخرى أمام السائق، بالإضافة إلى باقة موسعة من أنظمة السلامة مثل مساعد التفادي، ومحذر الخروج من السيارة.

ولم يغب التميز عن واجهة السيارة الخلفية التي صممت بشكل حرفي يجعل قسمها العلوي كأنه جناح هوائي لزيادة الثبات على السرعات العالية.

ومن أهم التغييرات التي ظهرت في التصميم الجديد عجلة القيادة والتي جاءت بشكل جديد كليًا، كما أنها جاءت بتصميم ثنائي وليس ثلاثيّا كما كان فى الجيل السابق، وناقل حركة يشبه الموجود فى طرازات بورشه الجديدة.

وستتوفر أوكتافيا الجديدة باختيارين من أنظمة التعليق، الأول رياضي منخفض بمقدار 15 ملم والثاني للطرق الوعرة الذي يكون أعلى بمقدار 15 ملم عن الارتفاع الطبيعي لأوكتافيا

ونظام ديناميك شاسيس كونترول، الذي يعمل بشكل مستمر على تعديل نظام التعليق ليتناسب مع الطرقات.

ولأول مرة تقدم أوكتافيا الجيل الجديد بالعديد من الاختيارات بالنسبة لمحركات البنزين تي.أس.آي، والتي تحسنت بشكل كبير من حيث استهلاك الوقود والانبعاثات، كما تقدم أكثر
 من اختيار بالنسبة لمنظومة القوة الهجينة.

وتشتمل باقة المحركات على محرك بنزين آخر رباعي الأسطوانات سعة 1.5 لتر وبقوة 150 حصانا، فضلا عن اثنين من محركات الديزل رباعية الإسطوانات سعة 2.0 لتر بقوة 115 حصانا و150 حصانا.

فولكسفاغن تكشف آخر إصدارات كادي

سيارة خفيفة
سيارة خفيفة

 قدمت فولكسفاغن لمحة عن الجيل الجديد من سيارتها كادي، حيث كشفت الشركة الألمانية مؤخرا عن السيارة الخفيفة، التي تأتي في نسخ ركاب وتجارية.

وينتمي الجيل  الجديد من سيارتها كادي لفئة الموديلات الخدمية الصغيرة. وبخلاف الرسوم التشويقية التي نشرتها فولكسفاغن قبل إزاحة الستار عن السيارة، فإن نموذج الإنتاج لن يحمل تصميما رياضيا أو تغييرا كبيرا.

وأوضحت الشركة أن الجيل الخامس الجديد يقترب أكثر وأكثر من الأيقونة غولف، فقد انتقلت السيارة إلى منصة الوحدات التركيبية العرضية أم.كيو.بي، وبالتالي استفادت من العديد من الابتكارات، التي تتمتع بها شقيقتها المدمجة.

وتم تزويد النسخة بشبكة أمامية أصغر في المقدمة ومصابيح أمامية أكثر حدة مزودة بوحدات دي.آر.أل وأل.إي.دي وشريط كروم يربطهما معاً وفتحات التهوئة الرياضية في الجزء الأمامي.

وفي الجزء الخلفي، تأتي السيارة مع نافذة مربعة ومصابيح خلفية أل.إي.دي وصادم أمامي بتصميم خاص. وسيتم تقديم عجلات كبيرة في الإصدارات الأعلى من السيارة وستكون الأبواب المنزلقة اختيارية.

وتتمتع السيارة بالمزيد من الرحابة في المقصورة الداخلية، وتشتمل على عدادات رقمية مع شاشة لمسية كبيرة، بالإضافة إلى 19 نظاما من الأنظمة المساعدة على القيادة.

وعلى الصعيد التقني، تَعد فولكسفاغن في أيقونتها باعتماد محركات أكثر اقتصادية وأكثر محافظة على البيئة، حيث تدعم الشركة الألمانية محركات الديزل بنظام تنظيف العادم مع تقنية الحقن المزدوج لليوريا.

وتعتمد السيارة على قاعدة الإنتاج أم.دبليو.بي الخاصة بشركة فولكسفاغن، والتي تعد متعددة الاستخدامات وتدعم أطول قواعد عجلات متعددة.

وتتضمن تشكيلة المحركات، البنزين والديزل، والتي يحتمل أن تتم مشاركة بعضها مع الجيل الثامن من غولف.

وبينما لم تفصح فولكسفاغن بعد عن موعد طرح أو أسعار السيارة الخدمية الجديدة، إلا أن المتابعين يتوقعون أن تكون في متناول المستهلكين.

17