سيبيريا.. ضحية جديدة في السعودية

الثلاثاء 2018/02/06
"مدرب عبقري"

الرياض - تصاعد عدد المدربين الذين تمت إقالتهم حتى الآن إلى ثمانية، مع نهاية مباريات الجولة الـ20 بالدوري السعودي للمحترفين، علما بأن هناك جولة مؤجلة من المسابقة.

وأحدثت الخماسية التي ضرب بها الهلال مستضيفه الباطن، زلزالا أصاب إدارة الباطن بغضب كبير، لتعلن عقب المباراة مباشرة إقالة البرتغالي ماتشادو، وتكليف المصري كرم مرسي، مدرب الفريق الأولمبي بالنادي بتولي المهمة.

وأكد رامون دياز، المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي الهلال السعودي، على أن فريقه قدم أداء مميزا وحقق انتصارات كبيرا أمام فريق قوي مثل الباطن. وقال دياز، في تصريحات عقب المباراة "حذرت لاعبي الفريق من قوة الباطن وصغر حجم ملعبهم قبل المباراة وبالفعل كان الشوط الأول صعبا للغاية، لكننا غيرنا طريقة اللعب في الشوط الثاني وأجرينا بعض التبديلات، وكانت لنا ردة فعل إيجابية".

وأضاف "الفريق الكبير يكون له ردة فعل قوية وهذا ما ظهر في الشوط الثاني، حيث استطاع اللاعبون العودة بقوة وتسجيل خماسية". وعن أداء الأرجنتيني أزكويل سيروتي، قال دياز "سيروتي بدأ بداية موفقة رغم حضوره المتأخر، ميزة اللاعب الأرجنتيني لديه شخصية في الملعب". وقررت إدارة الرائد هي الأخرى إقالة الروماني سيبيريا، مدرب الفريق عقب التعادل السلبي مع الشباب، رغم أن النادي لم يعلن أي قرار رسمي حتى اللحظة. وبهذه الإقالات ارتفع عدد المدربين المقالين بالدوري السعودي حتى جولة الأحد إلى ثمانية مدربين، وهو رقم قياسي مع توقعات بارتفاع الحصيلة خلال الجولات المقبلة.

6 مدربين فقط حافظوا على مناصبهم في الدوري السعودي، لكنه استقرار مهدد بنتائج المباريات

وهاجم صقر عطيف، لاعب الفريق الأول لكرة القدم بنادي الرائد، الروماني ماريوس سيبيريا مدرب الفريق، مشيرا إلى إنه وراء تراجع الفريق في آخر ست مواجهات بالدوري.

وقال عطيف "كنا نطمح إلى تحقيق الفوز، ولكن في آخر 5 أو 6 مواجهات دائما نتفوق في الأشواط الأولى ونخسر أو نتعادل في الثاني وهذا بسبب الجهاز الفني".

وحافظ 6 مدربين فقط على مناصبهم، لكنه استقرار مهدد بنتائج المباريات، لكن بين هؤلاء يبرز اسم التشيلي سيبيريا، المدير الفني لفريق اتحاد جدة، الذي استطاع أن يقدّم فريقاً يحظى باحترام الجميع رغم ظروف النادي المالية، فضلاً عن المنع من تسجيل على مدى فترتي انتقال، حتى أنه أعلن صراحة عقب الديربي “ليس عندي خيارات على دكة البدلاء وأتمنى أن يكون عندي دكة قوية”.

كما أن سيبيريا هو المدرب الوحيد بين أندية الدوري الـ14 الذي تطارده إدارة ناديه للتجديد معه، حتى أن حمد الصنيع قال عنه عقب مباراة الأحد ” لدينا مدرب عبقري”.

22