سيتي يبلغ نهائي كأس الرابطة

الخميس 2014/01/23
هل يقتنص اللقب؟

لندن - أدرك مانشستر سيتي نهائي كأس رابطة الأندية الإنكليزية المحترفة للمرة الأولى منذ 1976 والرابعة في تاريخه، بعد أن تفوق على مضيفه وست هام يونايتد 3-0 في إياب الدور نصف النهائي.

وكان سيتي قد قطع أكثر من نصف الطريق نحو النهائي بفوزه ذهابا على أرضه 6-0 بفضل ثلاثية من الأسباني الفارو نيغريدو الذي سجل ثنائية وجاء هدفه الأول في الدقيقة 3 بكرة رأسية بعد تمريرة من البرتغالي الشاب ماركوس لوبيز (18 عاما)، والثاني في الدقيقة 60 بعد تمريرة من الأرجنتيني سيرجيو أغويرو الذي سجل الهدف الآخر لفريقه في الدقيقة 24 بعد تمريرة من لوبيز أيضا، مسجلا هدفه الثالث في ثالث مشاركة له بعد عودته من الإصابة.

أما بخصوص المتألق نيغريدو الذي رفع رصيد فريقه إلى 106 أهداف هذا الموسم، فسجل هدفه الثالث والعشرين في جميع المسابقات منذ انضمامه إلى الـ”سيتيزينس″ هذا الصيف قادما من اشبيلية.

ويذكر أن المرة الأخيرة التي وصل فيها سيتي إلى النهائي كانت عندما توّج بلقبه الثاني والأخير عام 1976 على حساب نيوكاسل يونايتد (2-1)، وهو فاز باللقب أيضا عام 1970 على حساب وست بروميتش البيون (2-1 بعد التمديد) وخسر نهائي 1974 أمام وولفرهامبتون واندررز.

من ناحية أخرى ارتبك مدرب مانشستر سيتي “مانويل بيليغريني” بعد تعرض مهاجمه الأسباني ألفارو نيغريدو لإصابة في هذا اللقاء. وأعرب بيليغريني عن قلقه على مهاجمه الأسباني الذي وصل لهدفه الشخصي رقم 23 هذا الموسم بعد توقيعه على ثنائية، بقوله “ألفارو نيغريدو تعرض لإصابة في كتفه، ويُمكنني القول بأنه يُعاني من مشكلة حقيقية في كتفه. وحتى هذه اللحظة تبدو الإصابة مجرد ألم، ونحن ننتظر نتائج الفحوصات الطبية لمعرفة مدى خطورة الإصابة”.

22