سيتي يكتسح يونايتد بالأربعة

الاثنين 2013/09/23
مباراة هامة فصلت بين الثنائي المان برباعية لهدف وحيد

لندن- اكتسح مانشستر سيتي، جاره وغريمه حامل اللقب مانشستر يونايتد وهزمه بنتيجة 4-1 في ختام المرحلة الخامسة من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم. على ملعب الاتحاد، نزل مانشستر سيتي بثقله منذ البداية وحقق ما يصبو إليه مدربه الجديد التشيلي مانويل بيليغريني الذي خلف الإيطالي روبرتو مانشيني قادما من ملقة الأسباني.

أحرز أهداف اللقاء سيرجيو أغويرو " هدفين " ويايا توريه وسمير نصري للسيتي، وأحرز واين روني هدف المانيو الوحيد. الفوز رفع رصيد السيتي إلى 10 نقاط ليزاحم تشيلسي وليفربول على المركز الثاني، بينما توقف رصيد المانيو عند 7 نقاط بعدما مني بهزيمته الثانية هذا الموسم.

قدم مانشستر سيتي بقيادة مدربه بليغريني مباراة من طراز عال في أول دربي يخوضه بمانشستر، وفرض سيطرته التامة على مجريات اللقاء بفضل تألق نجومه أغويرو وتوريه ونصري.

بينما قدم مانشستر يونايتد واحدا من أسوأ لقاءاته خلال الفترة الأخيرة، وفشل الدفاع في التصدي لغزوات السيتي، في وقت غاب فيه التفاهم بين خطي الوسط والهجوم إلى درجة أن الفريق لم ينجح في صناعة هجمة واحدة مميزة طوال شوطي اللقاء، وفشل مويس في تقديم أي شئ يذكر في أول دربي له هو الآخر بالمدينة.

الشعور بالحرج الكبير بعد الهدف الرابع، دفع المانيو للتحرك بشكل أفضل وبدأ القليل من ملامح الخطورة تظهر في أداء الفريق، في وقت تراجع فيه السيتي للخلف من أجل الحفاظ على النتيجة.

وانتظر مانشستر يونايتد حتى الدقيقة 80 كي يهدد مرمى جو هارت بضربة رأس من إيفرا، لكن القائم الأيسر وقف لها بالمرصاد ليحرم الفريق من تذليل الفارق. وفي الدقيقة 87 خطف روني هدف تذليل الفارق.

ومن ناحية أخرى احتفى مشجعو آرسنال بنجمهم الجديد مسعود أوزيل في أول ظهور له في ملعب الفريق بملعب الإمارات اللندني لكن زميله أرون رامسي خطف الأنظار بالهدف الأول ليفوز الفريق 3-1 على ستوك سيتي ويعتلي قمة الترتيب في الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم.

23