سيدة مغربية تتبرع بـ 1.2 مليون دولار لإيواء الطلبة

سيدة الأعمال نجية نظير تمضي اتفاقيتين لبناء ثانوية عامة ودار لإيواء الطلاب ولترميم مدرسة ببلدة ابن أحمد بمحافظة إقليم سطات.
الأحد 2019/02/17
مغاربة يشيدون بمبادرة نظير

الرباط - تبرعت سيدة مغربية، بـ1.2 مليون دولار، لبناء مؤسسة تعليمية ودار لإيواء الطلاب، بإحدى قرى وسط البلاد.

ووقعت وزارة التربية الوطنية ومحافظة إقليم سطات (وسط)، وسيدة الأعمال نجية نظير، اتفاقيتين، الأولى لبناء ثانوية عامة ودار لإيواء الطلاب. فيما الاتفاقية الثانية لترميم مدرسة ببلدة ابن أحمد الجنوبية (تابعة لسطات)، بمبلغ إجمالي يقدر بـ1.2 مليون دولار.

وقالت نظير إن “الهدف من تمويل هذه المشاريع، هو المساهمة في إخراج حلم إنشاء ثانوية عامة للوجود، خاصة أن المنطقة تفتقر لمثل هذه المؤسسة”.

وأشارت إلى أن غياب هذه المؤسسات “يدفع عددا من الطلاب للانقطاع عن الدراسة”.

ودعت المواطنين “الذين يملكون القدرة المالية، للمساهمة في إنجاز مشاريع اجتماعية، خصوصا بالقرى والأرياف”.

وعقب الإعلان عن التوقيع، أشاد مغاربة على منصات التواصل الاجتماعي بمبادرة نظير. وكتب الباحث مصطفى بنزروالة، في صفحته على فيسبوك، “رغم هذا الكم من السواد.. يصر الرائعون على التوهج.. وعي متقد، وأمل متجدد.. شكرا سيدتي نجية”.

24