سيرينا تغادر أستراليا المفتوحة

الاثنين 2014/01/20
الروح القتالية العالية تغيب عن سيرينا

ملبورن- أكدت سيرينا وليامز أن إصابة في الظهر تعرضت لها أثناء التدريب، أعاقت حركتها خلال خسارة مفاجئة في الدور الرابع أمام انا ايفانوفيتش، أمس الأحد، لكنها رفضت تحميل الاصابة المسؤولية عن خروجها من أستراليا المفتوحة للتنس.

ورغم أنها كانت من أكبر المرشحات للفوز باللقب 18 لها في البطولات الأربع الكبرى والسادس في ملبورن بارك، خسرت المصنفة الأولى عالميا على نحو مفاجئ بنتيجة 4-6 و6-3 و6-3 أمام جماهير ألجمتها الصدمة على ملعب رود ليفر، لتحقق ايفانوفيتش أفضل انتصار لها منذ سنوات.

وخرجت سيرينا بعد ارتكابها 31 خطأ سهلا، ولم تنجح سوى في الفوز بثلاث نقاط مباشرة في المجموعة الثالثة، بعدما غابت عنها الروح القتالية العالية التي ميّزت اللاعبة الأميركية على مدار مسيرتها. وقال باتريك مراد أوغلو، مدرب سيرينا، إن اللاعبة الأميركية أصيبت “بتيبس” في الظهر خلال التدريب قبل مباراتها في الدور الثالث أمام دانييلا هانتوشوفا.

وأبلغت سيرينا الصحفيين بعدما توقف مسلسل انتصاراتها المتتالية الذي بلغ 25 مباراة، “بالطبع لم أكن أسدد الكرات بالشكل الذي اعتدت عليه ولم أكن اتحرك كذلك بالشكل المطلوب وارتكبت الكثير من الأخطاء وهو ما لا أفعله في العادة كما أنني لم أفعله على مدار العامين الأخيرين”. وتسببت الإصابات في خروج سيرينا – وهي أفضل لاعبة في جيلها – من أستراليا المفتوحة في السنوات الثلاث الأخيرة.

فقد خرجت العام الماضي من دور الثمانية على يد سلون ستيفنز بعد تعرضها لإصابة في الكاحل في بداية البطولة، كما ودّعت البطولة من الدور الرابع أمام ايكاترينا مكاروفا في 2012 بعد تعرضها لإصابة في القدم خلال فترة الإعداد. واستطردت “ارتكبت أخطاء كثيرة جدا. أهدرت فرصا لم أكن أهدرها في السابق ربما لم أفعل ذلك منذ الثمانينات. لست معتادة على إهدار هذه التسديدات”.

23