سيرينا وليامز المرشحة الأبرز للقب دورة دبي

الاثنين 2014/02/17
سيرينا وليامز في رحلة البحث عن مجد جديد

دبي- تفتتح، اليوم الاثنين، منافسات دورة دبي الدولية للسيّدات في كرة المضرب، التي تشارك فيها نخبة من أبرز اللاعبات المحترفات وفي مقدمتهمن الأميركية سيرينا وليامز المصنفة أولى في العالم.

ومنحت اللجنة المنظمة للدورة سيرينا وليامز بطاقة دعوة قبل أيام قليلة، كما حصل مع شقيقتها الأكبر فينوس التي أعلنت عن مشاركتها الأسبوع الماضي.

ولم تشارك سيرينا وليامز في أية دورة منذ خسارتها أمام الصربية أنا إيفانوفيتش في الدور الرابع لبطولة أستراليا المفتوحة على ملاعب ملبورن، الشهر الماضي. وأعلنت اللاعبة الأميركية لاحقا انسحابها من دورة الدوحة التي اختتمت، أمس الأحد، بسبب إصابة في الظهر تعرضت لها في البطولة الأسترالية.

ويغيب لقب دورة دبي عن سجل سيرينا حتى الآن، فأولى مشاركاتها فيها كانت عام 2005 حين وصلت إلى نصف النهائي أمام الصربية يلينا يانكوفيتش قبل أن تنسحب بسبب الإصابة، وفي 2009 وصلت إلى نصف النهائي أيضا وخسرت أمام شقيقتها فينوس، وانسحبت من دورة العام الماضي، بسبب الإصابة.

أما فينوس فسبق أن توّجت في دبي مرتين عامي 2009 و2010، لتكون ثاني لاعبة تحرز لقبين على التوالي فيها بعد البلجيكية جوستين هينان. وستحاول التشيكية بترا كفيتوفا، حاملة اللقب أن تحذو حذو هينان وفينوس وليامز وإحراز لقب ثان على التوالي في دبي، رغم خروجها من الدور ربع النهائي في دورة الدوحة قبل أيام أمام الصربية يلينا يانكوفيتش.

ومن أبرز اللاعبات في دورة دبي فضلا عن الشقيقتين الأميركيتين وكفيتوفا ويانكوفيتش، البولندية إنييسكا رادفانسكا بطلة 2012، والإيطالية سارا إيراني وصيفة العام الماضي، والصربية أنا إيفانوفيتش، والألمانية إنجليك كيربر، والأسترالية سامانتا ستوسور والدنمركية كارولين فوزنياكي بطلة 2011.

وتشارك البولندية إنييسكا رادفانسكا في البطولة من أجل، استعادة لقبها الذي توّجت به في 2012. وقد تمكنت رادفانسكا (24 عاما) من بلوغ المركز الثاني في التصنيف العالمي في يوليو 2012، إلا أنها تحتل الآن المركز الخامس ويحفل سجلها بـ13 لقبا، فازت بثلاثة منهم العام الماضي في أوكلاند، وسيدني، وسيول. وقالت اللجنة المنظمة “ستشارك رادفانسكا في بطولة دبي كمرشحة قوية لنيل لقبها الثاني، وإضافته إلى رصيدها من الألقاب”.

وقالت رادفانسكا في رسالة لمنظمي البطولة “يلعب الجانب الذهني للاعبة التنس دورا رئيسيا في النجاح أو الفشل، وبعض اللاعبات تتمتعن بقوام قوية، وليس بسر أنني لست بالقوة البدنية التي تتمتع بها المصنفات الأربع الأول، ولكن أحاول أن أبقى نحيفة، وأن أعوّض ذلك عن طريق الإبداع على أرض الملعب”.

وتنظم دبي دورة للرجال أيضا من 17 إلى 24 من الشهر الجاري، يشارك فيها أبرز اللاعبين في مقدمتهم الصربي نوفاك ديوكوفيتش حامل اللقب والسويسري روجيه فيدرر والفرنسي جو ويلفريد تسونغا والأرجنتيني خوان مارتن دل بوترو والتشيكي توماس برديتش.

وفقد ديوكوفيتش لقبه في بطولة أستراليا المفتوحة، الأسبوع الماضي، بعد ثلاثة أعوام من السيطرة فيها، بخسارته في ربع النهائي أمام السويسري ستانيسلاف فافرينكا، الذي توّج بلقبه الأول في “الغراند سلام” لاحقا على حساب نادال. كما أن فيدرر قدم عروضا قوية في الأدوار الأولى للبطولة الأسترالية قبل أن يسقط أمام نادال في نصف النهائي.

وقال كولم ماكلوكلين، النائب التنفيذي لرئيس مجلس إدارة سوق دبي الحرة، الجهة المالكة والمنظمة للبطولة “تُوّج روجيه فيدرر باللقب في دبي خمس مرات، وهو رقم لم يحققه أي لاعب أو لاعبة، بينما يزخر سجل نوفاك ديوكوفيتش بأربعة ألقاب فيها، حصدها خلال السنوات الخمس الأخيرة، ونحن سعداء لمشاركة هذين النجمين، إلى جانب ثلة من كبار لاعبي التنس في العالم، الذين يحفل سجلهم بأفضل الإنجازات، ونتطلع لمتابعة عروضهم القوية”.

22