سيطرة إثيوبية على ماراثون دبي

السبت 2018/01/27
موسينت غريميو وروزا ديريغي احتلا المركز الأول لفئتي الرجال والسيدات

دبي- أحرز الإثيوبيان موسينت غريميو وروزا ديريغي الجمعة المركز الأول لفئتي الرجال والسيدات تواليا بعدما سجلا أفضل زمن في تاريخ ماراثون دبي الذي شهدت نسخته التاسعة عشرة تحطيم أرقام قياسية.

وتعد النسخة التاسعة عشرة الأسرع في تاريخ السباق الذي انطلق عام 2000، بعدما سجل خمسة متسابقين في فئة الرجال زمنا أدنى من الرقم القياسي السابق، والأمر نفسه تكرر بمتسابقتين عند السيدات.

وقال رئيس الاتحاد الإماراتي لألعاب القوى منظم الماراثون أحمد الكمالي “كانت النسخة الحالية هي الأسرع في التاريخ، أصبحنا ثاني أسرع ماراثون في العالم عند الرجال بعد برلين عام 2014 (عندما حقق الكيني دينيس كيميتو رقما قياسيا عالميا بزمن 2.02.57 ساعتين)، وثاني أسرع سباق عند السيدات بعد لندن 2003 والذي أحرزت مركزه الأول باولا (البريطانية رادكليف).

كما لم يسبق أن نزل سبعة متسابقين في سباق واحد في أي مكان آخر تحت زمن ساعتين و5 دقائق للرجال، أو أربع متسابقات تحت ساعتين و20 دقيقة عند السيدات، إلا في دبي”.

وأوضح “ساهم خط سير السابق الذي لم تتخلله أي منعطفات أو صعود، وكذلك توقيت الانطلاق في تحقيق هذه الأرقام القياسية”. وأشار رئيس الاتحاد الإماراتي إلى أن “الأبطال الثلاثة في فئة الرجال نال كل منهم 50 ألف دولار بعد تخطيهم الرقم القياسي السابق، وكذلك الأمر في فئة السيدات”.

22