سيكسرز يتسلح بفريق زاخر بالنجوم

الفريق يتطلع إلى استغلال قائمته الحافلة باللاعبين المتميزين للتفوق على باقي منافسيه في الموسم الجديد.
الثلاثاء 2019/10/22
أمبيد أمامنا فرصة لتحقيق اللقب

واشنطن – يخوض فيلادلفيا سيفنتي سيكسرز فعاليات الموسم الجديد بقائمة زاخرة بالنجوم وطموحات كبيرة. وذلك بعد هزيمته أمام تورنتو رابتورز (3-4) في الدور قبل النهائي لمجموعة الشرق في الدور الفاصل بالموسم الماضي لدوري كرة السلة الأميركي للمحترفين. ويتطلع سيكسرز إلى استغلال قائمته الحافلة باللاعبين المتميزين للتفوق على باقي منافسيه في الموسم الجديد الذي تنطلق فعالياته اليوم الثلاثاء حيث يخوض الفريق هذا الموسم بهدف المنافسة بقوة على اللقب.

وقال الكاميروني جويل إمبيد نجم وسط الفريق “لدينا فريق على مستوى البطولة… أمامنا فرصة للفوز باللقب”. وأوضح زميله الأسترالي بن سيمونز “أشعر بأن الجميع أصبح لديهم الحافز… أشعر بأن اللاعبين أصبحوا أفضل ولديهم رغبة في الفوز باللقب”.

وفي الموسم الماضي، بلغ سيكسرز الدور قبل النهائي للدور الفاصل بمجموعة الشرق للموسم الثاني على التوالي ولكنه خسر أمام رابتورز بعد سوء الحظ الذي عاند الفريق في المباراة السابعة الفاصلة في هذه المواجهة بين الفريقين.

تغيير ملحوظ

خلال الفترة التي أعقبت نهاية الموسم الماضي، شهدت صفوف الفريق تغييرا ملحوظا حيث رحل عن صفوف الفريق جيمي باتلر وجي.جي. ريديك وحل مكانهما الدومينيكاني آل هورفورد وجوش ريتشاردسون. ومع وجود إمبيد وسيمونز وتوبياس هاريس، ارتفع متوسط طول القامة بفريق سيكسرز.

كما أصبح الفريق أفضل في الناحية الدفاعية عما كان عليه في الموسم الماضي وهو ما ينتظر أن يترك أثرا في أداء الفريق ونتائجه بالموسم الجديد. وقال بريت براون مدرب الفريق “يطمحون إلى أن يكونوا دفاعا ملكيا في دوري السلة الأميركي”.

وخلال فترة الإعداد للموسم الجديد، عمد إمبيد إلى إنقاص وزنه بشكل كبير. وقال اللاعب الكاميروني “لم يكن يبدو أنني ممتلئ… هذا الصيف كان رائعا بالنسبة لي حيث جعلت نفسي بحال أفضل”. وبدا أن رحيل باتلر وريديك سيؤثر سلبيا على قدرات سيكسرز في التسجيل ويسمح للمنافسين بإغلاق دفاعهم جيدا في وجه محاولات سيكسرز.

ورغم هذا، كان انضمام هورفورد الذي تألق هجوميا مع بوسطن في المواسم الثلاثة الماضية وريتشاردسون الذي تألق مع ميامي في الموسمين الماضيين بمثابة دعم كبير لقدرات الفريق في التسجيل إضافة لوجود هاريس. وتبدو الثقة واضحة على سيكسرز حاليا حيث يسعى لاستغلال هذا الفريق الجيد للفوز باللقب الذي لم يعرف طريقه إلى الفريق منذ 1983.

قفزة كبيرة

مثل العديد من فرق الدوري الأميركي لكرة السلة للمحترفين، يعتمد دالاس مافريكس على ثنائي نشيط من اللاعبين ولكنه يبدو معتمدا عليهما بشكل مختلف قليلا.

وبعد سنوات طويلة اعتمدت الفرق الراغبة في المنافسة بقوة على اللقب على ثلاثة نجوم بارزين، يبدو أن هذه الفرق مثل لوس أنجلس ليكرز ولوس أنجلس كليبرز وبروكلين نيتس وهيوستن روكيتس قررت الآن الاعتماد على عدد أقل حيث أصبح التركيز أكثر الآن على امتلاك نجمين بارزين وبناء فريق من حولهما.

والأكثر من هذا أن هذه الفرق اعتمدت في اختيار هذا الثنائي على عنصر الخبرة فجاء كل ثنائي في هذه الفرق من النجوم المخضرمين. ولكن مافريكس اتبع توجها مختلفا قليلا في اختيار الثنائي الخاص به حيث يعتمد على اللاعبين الدوليين السلوفيني لوكا دونسيتش (20 عاما) واللاتفي كريستابس بروزينجيز (24 عاما).

وعندما تنطلق فعاليات الموسم الجديد لدوري السلة الأميركي، ستخلو صفوف مافريكس من النجم الألماني الشهير ديرك نوفوتسكي للمرة الأولى في هذه الألفية حيث اعتزل اللعب بنهاية الموسم الماضي.

وكان المهاجم السلوفيني الشاب دونسيتش قد لفت الأنظار إليه بشدة في الموسم الماضي من خلال العروض القوية التي قدمها فيما كان زميله بروزينجيز ضمن فريق كل النجوم في 2018 قبل أن يتعرض للإصابة. ومع وجود اللاعبين سويا في صفوف مافريكس خلال الموسم الجديد، يأمل الفريق في قفزة حقيقية.

23