سيموني إنزاغي يضع إنتر ميلان على الطريق الصحيح

بطل إيطاليا يكسب رهان انضمام إيدين دجيكو إلى صفوفه.
الخميس 2021/09/23
ثقة عالية

واصل إنتر ميلان بقيادة مدربه الجديد سيموني إنزاغي انطلاقته الرائعة في الدوري الإيطالي وحقق فوزا جديدا على حساب فيورنتينا. وبهذا الفوز رفع إنتر رصيده إلى 13 نقطة لينفرد بصدارة جدول ترتيب الكالتشيو متقدما على نابولي صاحب المركز الثاني برصيد 12 نقطة والذي تنقصه مباراة.

روما - شدد سيموني إنزاغي المدير الفني لإنتر ميلان على أن كل المباريات التي يخوضها فريقه صعبة ومعقدة، مؤكدا أنهم استحقوا الفوز على فيورنتينا في اللقاء الذي انتهى بنتيجة (3 – 1)، بالجولة الخامسة من الدوري الإيطالي.

وقال إنزاغي في تصريحاته الصحافية "بعدما حدث في الصيف كان يجب أن نستمر، كنت محظوظا بما يكفي لأن يكون لدي فريق خسر 3 قطع مهمة مثل لوكاكو وحكيمي وإريكسن لكننا نعمل".

وأضاف "جلبنا هنا لاعبين مهمين جدا، لقد حققنا 4 انتصارات وتعادلا، والآن نتحدث عن الإنتر، هذا الصيف تحدثنا أقل، لقد وجدت بعض اللاعبين الذين يعملون واخترتهم مع النادي، علينا أن نعمل يوما بعد يوم ونرى مباراة تلو الأخرى".

وزاد سيموني "لا يزال من المبكر الحديث عن الإسكوديتو، لقد لعبنا 5 مباريات فقط، والآن يجب أن نفكر في مواجهة أتالانتا والاستعداد للمباراة بأفضل طريقة ممكنة، سيكون سباقا مهما وعلينا أن نكون مستعدين".

معاناة كبيرة

مفاجأة الفريق

وواصل “الفريق كان جيدا في عدم التفكك حتى في لحظة المعاناة الشديدة، حيث أن فريق فيورنتينا صعب للغاية، ومن الصعب مواجهته في ملعبه".

واختتم "في الشوط الثاني دخلنا الملعب بشكل جيد واستحققنا الفوز، نحن بخير ونريد الاستمرار على هذا النحو، مع العلم أن جميع المباريات معقدة".

وقال ماتيو دارميان الظهير الأيمن لإنتر ميلان إن فريقه أراد أن يعطي إشارة قوية لنفسه ولمنافسيهم في بطولة الدوري. وقال دارميان في تصريحاته لقناة إنتر “هذه نقاط لها وزن كبير، كنا نعلم أنها ستكون مباراة صعبة وظهر ذلك فعلا".

وأضاف "في الشوط الأول عانينا لكننا تمتعنا بجودة في الرد، لقد حصلنا على النقاط الثلاث وأنا سعيد لأنني سجلت هدفا وساعدت الفريق على الفوز".

دجيكو أقنع جماهير ناديه سريعا بقدراته وإمكاناته، فنجح خلال المباريات الخمس الأولى في أن يسجل 4 أهداف
 

وزاد "هدفي؟ لقد فعلت ما كان عليّ فعله، كان من المهم تحقيق نتيجة إيجابية، أردنا إعطاء إشارة للآخرين ولأنفسنا، وقد فعلنا ذلك، دعونا نستمتع بالفوز والتركيز على التحدي القادم".

كان صيف عام 2021 ساخنا في إنتر ميلان، بعد التغييرات الكبيرة التي أجرتها الإدارة من أجل التعامل مع الأزمة المالية التي يعاني منها النادي.

وقام إنتر ميلان بالتخلي عن المدرب الإيطالي أنطونيو كونتي واستبداله بمواطنه إنزاغي من لاتسيو، وقرر التخلي عن الثنائي البلجيكي روميلو لوكاكو والمغربي أشرف حكيمي مقابل 175 مليون يورو. وتعاقد الإنتر مع عدة لاعبين لتعزيز صفوفه من بينهم البوسني إدين دجيكو والأرجنتيني خواكين كوريا والتركي هاكان تشالهان أوغلو والهولندي دينزل دومفيرس.

بداية قوية

جاهزية تامة

بدأ إنتر ميلان الموسم الكروي بقوة رفقة إنزاغي، بتحقيقه انتصارين في أول جولتين من الدوري الإيطالي. وتغلب النيراتزوري على جنوى برباعية نظيفة، ومن ثم هيلاس فيرونا بثلاثة أهداف مقابل هدف.

وتألق الوافدون الجدد في المباراتين، حيث سجل خواكين كوريا هدفين، وهدف واحد لكل من تشالهان أوغلو وإدين دجيكو.

وبات الأرجنتيني لاوتارو مارتينيز مهاجم إنتر ميلان على أعتاب تجديد عقده مع النيراتزوري. وينتهي العقد الحالي للاوتارو في صيف 2023، وارتبط المهاجم الأرجنتيني بالانتقال إلى توتنهام أو أتلتيكو مدريد خلال الميركاتو الصيفي الماضي. لكن فابريزيو رومانو خبير انتقالات اللاعبين والمدربين في أوروبا كتب عبر حسابه على تويتر “لاوتارو مارتينيز سيوقع قريبا على عقده الجديد مع إنتر، والذي يمتد حتى يونيو 2026".

تمكن البوسني إيدين دجيكو مهاجم إنتر ميلان من قيادة فريقه لتحقيق فوز صعب على نظيره فيورنتينا بثلاثة أهداف لهدف. دجيكو الذي راهن عليه إنتر بقوة، نجح في تكليل هذه الثقة والرهان بأفضل طريقة ممكنة منذ انضمامه للفريق قادما من صفوف نادي روما. إنتر اتخذ خطوة مثيرة خلال الصيف الماضي بإقدامه على التعاقد مع دجيكو ليكون بديل البلجيكي لوكاكو، المهاجم القناص الذي رحل عن النيراتزوري لينضم لصفوف تشيلسي الإنجليزي.

ورغم السن الكبير لدجيكو حيث يبلغ من العمر 35 عاما، مقارنة بلوكاكو صاحب الـ28 عاما، إلا أن إدارة النيراتزوري لم تهتم بذلك الأمر، لتقرر التعاقد معه وجلبه ليكون المهاجم الأول بالفريق.

ولم يهتم الإنتر أيضا بالسجل المقلق لدجيكو في السنوات الأخيرة وتراجع معدله التهديفي مقارنة بلوكاكو، حيث سجل إيدين 13 هدفا بالموسم الماضي، بينما سجل لوكاكو 30 هدفا، وهو ما أثار قلق جزء كبير من جماهير النيراتزوري.

الأرجنتيني لاوتارو مارتينيز مهاجم إنتر بات على أعتاب تجديد عقده إلى غاية صيف 2023

لكن ومع بداية الموسم الجديد 2021 – 2022، فإن دجيكو استطاع أن يسكت منتقديه ويظهر أنه رهان ناجح وصفقة ستكون مفيدة للإنتر خلال الفترة المقبلة، لاسيما وأنه يتمتع بخبرة تجعله قادرا على تسجيل الفرص التي تسنح له داخل منطقة جزاء الخصم.

واستطاع دجيكو أن يقنع جماهير ناديه سريعا بقدراته وإمكاناته، فنجح خلال المباريات الخمس الأولى له بالدوري الإيطالي في أن يسجل 4 أهداف ويقدم تمريرة حاسمة، ليساهم بـ5 أهداف في خمس مباريات.

وتمكن المهاجم البوسني من تسجيل هدف وصناعة آخر ضد جنوى، بينما فشل في التسجيل أمام كل من هيلاس فيرونا وسامبدوريا، ثم عاد ليسجل ثنائية في شباك بولونيا في مباراة شارك فيها كبديل، وأخيرا سجل ضد فيورنتينا هدفا قاد به فريقه لخطف 3 نقاط ثمينة. وقال البوسني إيدين دجيكو مهاجم إنتر ميلان إن فريقه عانى بشدة خلال الشوط الأول من مواجهة فيورنتينا.

وأوضح دجيكو في تصريحات إعلامية “أنا بخير هنا في إنتر، كان من المهم أن نفوز بمباراة صعبة، عانينا فيها خلال الشوط الأول.. كل التقدير لفيورنتينا، لكننا في الشوط الثاني أظهرنا مدى قوة هذا الفريق". وأضاف "في الشوط الأول لم نكن في المباراة، ولحسن حظنا أننا استقبلنا هدفا واحدا فقط.. لكن بعد ذلك، وخلال 3 دقائق، تمكنا من قلب النتيجة بفضل تراجع الخصم أيضا.. أنا سعيد جدا بالهدف".

واختتم "الفوز على فيورنتينا الذي يحظى بموسم رائع كان مهما للغاية، لكن اعتبارا من الخميس سنفكر في أتالانتا، فالمباراة القادمة دائما تكون أكثر أهمية".

23