سيمينيا تعتذر عن لقاء الرباط لعدم استعدادها بدنيا

العداءة الجنوب أفريقية ستشارك في سباق 3 آلاف متر في لقاء ستانفورد بكاليفورنيا في 30 يونيو الحالي.
الأحد 2019/06/16
غيابها مؤثر

باريس - أعلن منظمو لقاء الرباط لألعاب القوى، الجولة السادسة من الدوري الماسي المقررة الأحد، أن العداءة الجنوب أفريقية كاستر سيمينيا لن تلبي الدعوة التي وجهت لها للمشاركة في سباق 800 م.

وقال مدير لقاء الرباط الفرنسي ألن بلونديل “لقد تلقت دعوة لكن ليس باستطاعتها أن تنظم برنامجها للقدوم إلى الرباط، ورفضت بالتالي الدعوة”، مشيرا إلى “أنها مشكلة رياضية، مشكلة توقيت في ما يخصص حصصها (التمرينية) واستعداداتها للقاءات المقبلة. بالتالي، قررت عدم المجيء”.

وحصلت سيمينيا على الضوء الأخضر للعودة إلى المنافسات بعدما أعلنت محكمة عليا سويسرية لجأت إليها البطلة الجنوب أفريقية، تعليقها مؤقتا قواعد الاتحاد الدولي لألعاب القوى التي تلزم بعض العداءات اللواتي يتمتعن بمستويات مرتفعة من التستوستيرون، بخفضها إذا ما أردن مواصلة خوض المنافسات.

وسيكون مفعول الحكم السويسري قصيرا، إذ يتعين على الاتحاد الدولي وبطلة سباق 800 م في أولمبيادي 2012 و2016 تقديم المزيد من الطلبات للمحكمة، التي ستقرر تمديد التعليق من عدمه.

ومن المقرر أن تصدر المحكمة قرارا جديدا بشأن تمديد التعليق قريبا. ويتحرك القضاء السويسري ببطء، ما يعني أن قرارا نهائيا بشأن قبول إجراءات الاتحاد الدولي قد يستغرق سنوات.

ويقول الاتحاد الدولي إن القواعد كان من المقرر بدء العمل بها في نوفمبر الماضي، لكن تم تأجيلها تهدف إلى ضمان المساواة بين العداءات. واستدعيت سيمينيا إلى منتخب بلادها للمشاركة في مونديال ألعاب القوى المقرر في الدوحة بين 27 سبتمبر و6 أكتوبر المقبلين.

وستكون المشاركة المقبلة لسيمينيا في سباق 3 آلاف متر في لقاء ستانفورد (كاليفورنيا) في 30 يونيو الحالي.

23