شاحنات ألمانية تستمد الكهرباء من كابلات علوية

الجمعة 2017/02/03
السويد سبقت الجميع في تشغيل الشاحنات الكهربائية عبر أسلاك علوية

برلين – أعلنت وزارة البيئة الألمانية، أمس، أنها ستقوم في وقت قريب بإجراء اختبارات للشاحنات السريعة التي تعمل بكابلات كهرباء خارجية علوية وتوفر استهلاك الطاقة بدرجة كبيرة.

ونسبت وكالة الأنباء الألمانية إلى مصادر مطلعة تأكيدها على أنه سيتم اختبار الشاحنات الهجين التي تستمد الكهرباء من كابلات علوية في طرق سريعة بطول 12 كيلومترا لكل قطاع، اعتبارا من نهاية العام 2018 على الأقل.

وأضافت أن الشاحنات تعمل أيضا بالوقود التقليدي عند خروجها من الطرق التي توفر تلك الخدمة، لتواصل السير اعتمادا على المحرك التقليدي الذي يعمل بالديزل للوصول إلى وجهتها النهائية.

وكانت السويد وولاية كاليفورنيا الأميركية قد أجرتا تجارب مماثلة على قطاعات من الطرق السريعة بطول يصل إلى 2 كيلومتر. وتبحث دول العالم عن طرق التعامل مع النمو المتزايد لحركة النقل البري دون زيادة التلوث البيئي.

وبحسب توقعات الحكومة الألمانية، فإن السكك الحديدية ستتمكن فقط من نقل 20 بالمئة من الزيادة المنتظر في حركة النقل البري حتى العام 2030، في وقت لا تستطيع فيه السكك الحديد نقل البضائع إلى المكان النهائي، كما لا يمكنها استقبال الحمولة المطلوب نقلها في وقت قصير.

وتوقع مسؤولون أن يستمر نقل الجزء الأكبر من البضائع عبر الشاحنات، وبالتالي فإن الشاحنات الكهربائية يمكن أن تكون حلا مناسبا لتلبية الطلب المتزايد مع عدم تلويث البيئة، خاصة إذا كانت الكهرباء تأتي من مصادر متجددة.

وعلى عكس البطاريات فإن الكهرباء العلوية الخارجية ستسمح للشاحنة الكهربائية بقطع مسافات أطول. وكما هو الحال في القطارات الكهربائية، فإن خطوط الكهرباء الخاصة بالشاحنات ستمتد بطول طريق السير.

وسيكون التركيز على محاولة استخدام هذه التقنية في عمليات النقل العادية.

وذكرت شركة في.دي.آي إنوفيشن أند تكنولوجي المعنية بمراقبة مشروع تطوير الشاحنات الكهربائية لصالح وزارة البيئة الألمانية، أنها تبحث عن “طرق نقل حقيقية” تستخدمها الشركات الراغبة في المشاركة بالمشروع.

وقال الوزارة إنه تم تحديد مسارين لاختبار الشاحنات التي تعمل بالكهرباء العلوية الخارجية، وسيتم تحديد مواقعها بشكل نهائي خلال أيام.

وأكد خبراء مطلعون على تجهيزات المشروع أن الأماكن ستكون في ولايتي هيسه وشلزفيغ هولشتاين. وقالت وزارة البيئة إن الخطين التجريبيين سيعملان بنهاية العام المقبل.

10