شارابوفا تغيب عن أولمبياد ريو دي جانيرو 2016

الثلاثاء 2016/07/12
قوة لا تقهر

برلين - ستغيب نجمة التنس الروسية الموقوفة ماريا شارابوفا عن أولمبياد ريو دي جانيرو الصيفي في البرازيل في أغسطس بعد أن قررت محكمة التحكيم الرياضية تأجيل النظر في الطعن المقدم منها ضد إيقافها لمدة عامين حتى سبتمبر.

وكانت شارابوفا ترغب في إلغاء أو تخفيف الإيقاف الذي فرضه الاتحاد الدولي للتنس عليها في يونيو الماضي وكان من المتوقع صدور قرار من محكمة التحكيم الرياضية في هذه القضية في 18 يوليو الجاري.

وقالت محكمة التحكيم الرياضية في بيان إنها قررت تأجيل النظر في القضية والبت فيها لأن شارابوفا والاتحاد الدولي للتنس بحاجة إلى المزيد من الوقت “لتقديم المزيد من الأدلة والرد على بعض الأسئلة”. وأضاف بيان المحكمة “يتوقع صدور قرار في هذه القضية في 19 سبتمبر 2016”.

وأوقف الاتحاد الدولي للتنس شارابوفا (29 عاما) المصنفة الأولى عالميا سابقا والفائزة بخمسة ألقاب في البطولات الأربع الكبرى عقب سقوطها في اختبار للكشف عن المنشطات خلال بطولة أستراليا المفتوحة مطلع العام الحالي حيث تم العثور على مادة ميلدونيوم المحظورة في عينتها.

مطاردة كبرى

من جانب آخر اقترب البريطاني أندي موراي الفائز ببطولة ويمبلدون الإنكليزية، ثالث البطولات الأربع الكبرى لكرة المضرب، من المصنف أول عالميا، الصربي نوفاك ديوكوفيتش، في التصنيف الصادر الاثنين.

وأضاف موراي 1280 نقطة جديدة إلى رصيده فصار 10195، بينما خسر ديوكوفيتش بفقدانه اللقب في البطولة الإنكليزية 1910 نقاط وتراجع رصيده إلى 15040 نقطة.

ونزل الفارق بين اللاعبين إلى 4845 نقطة بعد أن كان 8035 نقطة قبل البطولة الإنكليزية. بدوره، خسر السويسري روجيه فيدرر الثالث الذي خرج من نصف النهائي على يد الكندي ميلوس راونيتش، نحو 500 نقطة، فيما بقي الأخير في المركز السابع مع ارتفاع رصيده نحو 300 نقطة.

وتقدم التشيكي توماس برديتش الذي خسر في نصف النهائي أمام موراي، مرتبة واحدة إلى المركز الثامن، ودخل الفرنسي جو ويلفريد تسونغا، ضحية البريطاني في ربع النهائي، نادي العشرة الأوائل مكان مواطنه ريشار غاسكيه في المركز العاشر.

الاتحاد الدولي للتنس أوقف شارابوفا (29 عاما) المصنفة الأولى عالميا سابقا عقب سقوطها في اختبار للكشف عن المنشطات

هيمنة مطلقة

واصلت النجمة الأميركية سيرينا وليامز هيمنتها على صدارة التصنيف العالمي للاعبات التنس المحترفات بعد تتويجها بلقب بطولة ويمبلدون بالفوز في النهائي على الألمانية أنجليك كيربر التي صعدت إلى المركز الثاني.

وتحتل سيرينا الصدارة برصيد 8330 نقطة بينما قفزت كيربر، التي فازت على سيرينا في نهائي أستراليا المفتوحة هذا العام، مركزين لتتخطى الأسبانية غاربين موجوروزا والبولندية أغنيسكا رادفانسكا إلى المركز الثاني.

ودخلت الأسبانية كارلا سواريز نافارو والروسية سفتلانا كوزنيتسوفا قائمة المصنفات العشر الأوليات بعد أن كانتا تحتلان المركزين الثاني عشر والرابع عشر على الترتيب.

وجاء ترتيب اللاعبات في المراكز العشرة الأولى بنسخة التصنيف الصادرة عن الرابطة العالمية للاعبات التنس المحترفات: الأميركية سيرينا وليامز في المركز الأول برصيد 8330 نقطة، الألمانية أنجليك كيربر في المركز الثاني برصيد 6500 نقطة، الأسبانية غاربين موجوروزا في المركز الثالث برصيد 5482 نقطة، البولندية أغنيسكا رادفانسكا في المركز الرابع برصيد 5335 نقطة، الرومانية سيمونا هاليب في المركز الخامس برصيد 4792 نقطة.

وجاءت البيلاروسية فيكتوريا أزارينكا في المركز السادس برصيد 3761 نقطة، الأميركية فينوس وليامز في المركز السابع برصيد 3656 نقطة، الإيطالية روبرتا فينشي في المركز الثامن برصيد 3525 نقطة، الأسبانية كارلا سواريز نافارو في المركز التاسع برصيد 3010 نقاط، الروسية سفتلانا كوزنيتسوفا في المركز العاشر برصيد 2900 نقطة.

22