شاعرات الإمارات يرفلن في حرير الكلام

الأربعاء 2014/09/10
الديوان وُصف بأنه "حديقة غناء وارفة ظلالها"

أبوظبي - صدر عن أكاديمية الشعر التابعة للجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي ديوان “شاعرات من الإمارات” من جمع وتحقيق الأديب الإماراتي الراحل حمد خليفة أبوشهاب. والديوان هو الأول الذي يضمّ بين دفتيه ما يربو على 200 قصيدة لأكثر من 30 شاعرة تألقن من خلال نشر نتاجهن في بعض الصحف.

صنف مضامينها أبوشهاب ما بين ورود تفتحت أكمامها وفاح أريج عطرها، وبين زروع أينعت ثمارها وحلا مذاقها. ووصف الديوان الشعري بأنه حديقة غناء وارفة ظلالها، يستريح فيها المتيّمون من وعثاء الغرام، ويستنشق عبير شذاها المتعبون من تكاليف الزمان.

وقد تمّ اختيارها من بين قصائد كثيرة وردت لصحيفة البيان، وتمّ توثيقها حفاظا عليها من ضياعها وتسهيلا لاقتنائها، ولعلّ من نافلة القول التطرّق إلى ما تحمله بعض تلك الأشعار من استعارات في الأسماء، يرى البعض أنّه لا داعي للتواري خلفها، بينما يقول أبوشهاب: بل إنّه أدعى وأولى إذ ليست العبرة بالأسماء وإنما هي بالمسميات.

وضمّ الديوان قصائد لكل من الشاعرات: فتاة الخليج- المياسه- فتاة جلفار- شيمة، زعبيل- آمنة أم خالد- فتاة أبوظبي- زينة، زعبيل- أنغام الخلود- هيفاء، عجمان- دانة الخليج- الحصباه- فتاة دبي- أم حسين- بنت الإمارات- فتاة الشارقة- الأميرة، دبي- أريج زعبيل- شوق- فتاة الوصل- ريم الرياض- الغندور- فتاة البوادي- بنت عجمان- ابتسام الشارقة- نور العيون- ليالي أبوظبي- مي (مجلس شاعرات العين)- زهرة البوادي- ميرة، دبي- علّاية، عجمان- نوديّة- فتاة الصحارى، بورسعيد، دبي- شما بنت أحمد (مجلس شاعرات العين)- فتاة الحي، دبي- فتاة ديرة، دبي- أيام، دبي- ب.أ. دبي- أم عيسى، أبوظبي- فتاة زعبيل، جامعة الإمارات- بنت الصحراء، دبي- مريم، أبوظبي- ليلى العامرية، العين- صحارى، دبي.

يذكر أنّ أكاديمية الشعر بأبوظبي قد وقّعت اتفاقية مع ورثة الشاعر الراحل حمد بوشهاب، لطباعة كافة مؤلفاته ونشرها وترجمتها وتوزيعها.

ومعلوم أن أكاديمية الشعر هي التي ترعى أكبر مسابقتين شعريتين في الوطن العربي وهما "شاعر المليون" و"أمير الشعراء"، كما تحرص على الحفاظ على الهوية الإماراتية من خلال جمع ونشر الشعر النبطي المميز للمنطقة.

14