"شاعر المليون" في السعودية

الثلاثاء 2017/11/14
مدرسة في الشعر النبطي

الرياض - تواصل لجنة تحكيم الموسم الثامن من برنامج “شاعر المليون” استقبال المئات من الشعراء في السعودية في فندق الفيصلية في العاصمة الرياض. وتستمر هذه المقابلات إلى غاية الـ15 من نوفمبر الجاري، وذلك بعد اختتام محطتها الثانية في الكويت.

وتعتبر جولة لجنة التحكيم في السعودية، التي بدأت مساء السبت، من أهم جولات شاعر المليون بالنظر إلى التاريخ الثقافي الشعري المعروف لأبناء السعودية والإمكانات الشعرية الفريدة التي يمتازون بها حيث أثبت الشعراء السعوديون على مدى المواسم الماضية حضورهم القوي في كل المراحل.

وقد شهد اليوم الأول حضور عدد كبير من الشعراء المتميزين، وقد بدا واضحا للجنة التحكيم أن المستوى الشعري للشعراء كان مميزا بشكل واضح. الأمر الذي يؤكد أن البرنامج أحدث تغييرا عميقا وكبيرا في مستوى الشعراء النبطيين بشكل عام في مختلف مراحلهم العمرية.

وأكد سلطان العميمي، عضو لجنة التحكيم في المسابقة، أن جولة السعودية ستشهد حضور أجمل المنافسات في برنامج الشعر والأدب الأكثر تميزا على مستوى العالم، بعد سبعة مواسم أسهمت في جعل “شاعر المليون” مدرسة في الشعر النبطي، إذ أن كل شخص شارك فيه قدّم بصمته المتميزة، واستفاد من الخبرات التي تتراكم فيه، بمن فيهم أبناء الجيل الجديد من الشعراء.

وتابع العميمي لقد لمسنا منذ اليوم الأول للجولة ومن خلال مقابلات الشعراء أن الموسم الثامن سيشهد منافسات قوية تبشر بأنه ما زال للكلمة الشعرية وللشعر النبطي مكانته وأهميته. ولا ننسى مدى تقارب المفردة الشعرية الإماراتية والسعودية.

ومن جهة ثانية، فقد شهدت جولة الكويت التي سبقت الجولة السعودية منافسات قوية وأداء شعريا متميزا فاق توقعات الجميع وسط حضور كبير من قبل الشعراء الكويتيين ومن مختلف الجنسيات العربية.

14