شاهين يعيد الاعتبار لإبل المنطقة العربية

الثلاثاء 2014/06/17
كثيرون يرغبون في شراء "شاهين" لقاء مبالغ طائلة نظرا لشهرته الواسعة

أبوظبي - سطع نجم البعير "شاهين" على مواقع التواصل الاجتماعي الذي يلعب دورا مشابها لدور الأخطبوط بول في كأس العالم السابق.

البعير شاهين يتوقّع نتائج المباريات المهمّة، فهو يميل برأسه ناحية علم البلد الذي يتوقّع فوزه في المباريات، وقد “صدقت توقعاته” في مباريات إنكلترا وإيطاليا، أسبانيا وهولندا، البرازيل وكرواتيا، وأمس توقّع فوز البرتغال على ألمانيا.

وحظي الجمل شاهين باهتمام بالغ في تغريدات النشطاء والصور التي تناقلوها على حساباتهم، وفيما اعتبر البعض أن هذه التوقعات تندرج ضمن الترفيه والأخذ بها يكون في سبيل المرح، وجد آخرون أنها تعبيرٌ عن استمرار الجهل بين من يبنون آمالا على التوقعات.

يشار إلى أن كثيرين عرضوا شراء البعير الموجود في دولة الإمارات العربية المتحدة لقاء مبالغ طائلة نظرا للشهرة التي اكتسبها خلال أيام.

واستنكر رجال دين استخدام الجمل ووصفوا ذلك بـ"الدجل والعرافة". فيما أكد آخرون أن كأس العالم في البرازيل غير نظرة العالم للجمال بعد أن أساء إليها فيروس كورونا.

يذكر أن الأمر لم يتوقف عند شاهين فقد اختار البرازيليون سلحفاة مائية (27 عاما)، تسمى بكابيسو (بيج هيد)، وتعني الرأس الكبير للتنبؤ بـــنتائج مبــاريات كـأس العالم المقامة حاليا بالبرازيل.

وسبق أن نشرت وكالة رويترز مجموعة من صور الحيوانات دخلت سباق منافسة الحيوانات ذات القدرات التكهنية، ومن بينها باندا وطائر بطريق أفريقي. وفي اليابان ظهر أخطبوط اسمه هاكتشان.

وفي ألمانيا، لجأ عشاق كرة القدم إلى الحيوان المدرع نورمان، لمعرفة توقعاته حول المباراة الافتتاحية التي خاضها منتخب بلادهم ضد فريق البرتغال يوم أمس، حيث اختار كرة القدم التي تحمل علم ألمانيا، متوقعا فوزها. وكان بول الأخطبوط محط أنظار العالم بعد أن نجح في التنبؤ بالفــريـــــق الفائز في 12 مبـاراة مـن أصل 14 فـــي بطولــة كــــــأس العــــــالم 2010 التــــي أقيمــت في جنوب أفريقيا.

19