شاي الشمر يخفض الوزن بتقليل الرغبة في الأكل

الأحد 2015/11/22
الشمر يحفز عملية التمثيل الغذائي

لندن - كشفت الدراسات أن شرب شاي الشمر، يوميا وبانتظام، يقلل الرغبة في الأكل ويزيد الإحساس بالشبع، الأمر الذي يخفض إلى حد كبير نسبة السعرات الحرارية المستهلكة وبالتالي عدم اكتساب وزن زائد.

ويوصي أخصائيو التغذية بشرب أربعة أكواب من شاي الشمر على مدار اليوم. ويمكن تحضير هذا الشاي من بذور الشمر الطازجة ويمكن شراؤها معبأة في أكياس. وللحصول على نتائج إيجابية يفضل تناول شاي الشمر بعد تناول الوجبة الغذائية ليساعد في تحسين عملية الهضم وعملية التمثيل الغذائي.

وتشير عملية التمثيل الغذائي إلى معدل الخلايا التي تستهلك الطاقة من الطعام الذي نتناوله. وبتعزيز هذه العملية، يتم حرق السعرات الحرارية الموجودة وفقدان الوزن.

ولا ينصح باستهلاك بذور الشمر الصناعية لأن البذور الطبيعية لها فوائد أكثر وتساعد عند المضغ في قمع الشهية.

وبالرغم من أن شاي الشمر صحيّ للغاية إلا أنه يفضل استشارة الطبيب قبل تناوله حتى لا يتسبب في حدوث أيّ مشاكل صحية ويفضل أن تتجنب النساء الحوامل تناوله.

وتعد بذور الشمر من النباتات العطرية التي ظهرت في منطقة البحر الأبيض المتوسط. وهو من العلاجات الطبيعية التقليدية لمختلف المشاكل الصحية مثل الهضم والتهاب الحلق وحصوات الكلى.
الشمر مفيد في علاج اضطرابات الجهاز التنفسي مثل التهاب الشعب الهوائية والسعال

ويحفّز الشمر إنتاج الحليب عند الأمهات ويساعد في تنقية الدم والتخلص من حمض الفوليك الزائد في مجرى الدم وتطهير السموم الموجودة في الجسم.

وتعمل مياه بذور الشمر كمدرّ للبول وتساعد في التخلص من كمية الماء الزائدة في الجسم وتحفز إنتاج الميلاتونين الذي يعدّ من الهرمونات الطبيعية التي تنتج في الدماغ عن طريق الغدة النخامية وهي المسؤولة عن تنظيم النوم والحصول على عدد ساعات نوم صحيّ (من 6 إلى 8 ساعات).

وقد قام الباحثون في عام 2011 في جامعة غرناطة بإجراء دراسة أثبتت بأن الميلاتونين من الهرمونات التي تساعد على التحكم في الوزن.

وتوصلت مجموعة من الباحثين في كلية التمريض في جامعة كورية إلى أن استنشاق الشمر يساعد في تعزيز عملية الهضم.

ويساعد استخدام الشمر في الغذاء على حماية العينين من الالتهاب، والحد من الاضطرابات المتصلة بالشيخوخة المبكّرة والضمور البقعي. ويرجع ذلك إلى وفرة عالية من المواد المضادة للأكسدة (فيتامين سي والأحماض الأمينية مثل أرجينين التي تكون مفيدة لتجديد الأنسجة والوقاية من الشيخوخة). ويمكن وضع عصير من أوراق الشمر خارجيا على العينين لتقليل تهيجها وتعبها.

ويعد الشمر أيضا مصدرا غنيا لمركبات الفلافونويد، باعتبارها مفيدة جدا في الحماية ضد الخلايا الصبغية. وهو مفيد في علاج اضطرابات الجهاز التنفسي مثل التهاب الشعب الهوائية والسعال. ويساعد مسحوق الشمر على تفتيت البلغم والتخفيف الفوري من السموم وتراكمها بداية من الحلق مرورا بالممرات الأنفية ليسهل التخلص منها.

19