شباب البحرين يخدم في دار المسنين تقديرا لدورهم في المجتمع

السبت 2014/07/19
الشباب البحريني يسعى لإرساء القيم المجتمعية الإنسانية

المنامة- انطلاقا من السعي إلى المساهمة في خدمة المجتمع، والعمل على تنمية القيم الاجتماعية التي ترسي مفاهيم الأسرة البحرينية في نفوس الشباب، وتقديرا لدور كبار السن في تعليم الشباب كيفية العمل على النهوض بالأسرة البحرينية، اختارت مجموعة من شباب المرحلة الثانوية (دار يوكو لرعاية الوالدين) لقضاء 30 ساعة بينهم، وذلك لإنجاز ساعات الخدمة الاجتماعية المقررة على المرحلة الثانوية، كشرط للتخرج.

وحول أسباب اختيار هذه الشريحة لدار يوكو للخدمة الاجتماعية، أكد كل من عامر العتيبي وإسماعيل إسحاق وإبراهيم فزيع الطلاب بالمرحلة الثانوية بمدرستي الهداية والمحرق بمنطقة المحرق أن اختيارهم للخدمة الاجتماعية في دار للمسنين نبع من تقديرهم للدور الذي لعبه المسن في خدمة المجتمع، ورغبتهم في توصيل مفاهيم إنسانية لكافة الشباب بأهمية دور المسن الذي يعد أساس الأسرة البحرينية، والذي أعطى لوطنه ولأسرته الكثير قبل التطور الذي حصده شباب اليوم، والذي كان نتيجة عمل المسنين ودورهم الكبير في المجتمع.

وتساهم خدمة المجتمع التي تحتل مكانة مهمة في سلم التعليم المستمر، في تكثيف وعي الشباب، وإدراكه بأهمية فئات المجتمع المختلفة، وبالدور المنوط به نحو هذه الفئة، ليظل المجتمع البحريني مجتمعا محبا متعاونا ويظل الشباب البحريني يسعى لإرساء القيم المجتمعية الإنسانية.

21